الجعفري يدعو الأمم المتحدة الى محاسبة الدول التي تدرب وتمول الإرهابيين

بغداد – الجورنال

دعا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، اليوم الثلاثاء، الأمم المتحدة الى محاسبة الدول التي تدرب وتمول الإرهابيين، مشيرا الى انه على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته تجاه العراق في مكافحة الإرهاب.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان تلقت (الجورنال) نسخة منه، إن “الجعفري التقى المدير التنفيذي للجنة مكافحة الإرهاب في الأمم المتحدة جون بول لابورد على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك”.

وأضاف أن “اللقاء جرى خلاله استعراض سير العمليات العسكرية في العراق وجهود القوات العراقية وبمساعدة التحالف الدولي والمنظمات الدولية في محاربة عصابات داعش الإرهابية”.

وقال الجعفري بحسب البيان، إن “العراق يحقق انتصارات كبيرة ضد إرهابيي داعش دفاعا عن نفسه ونيابة عن العالم أجمع”، مبينا أن “على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته تجاه العراق في مكافحة الإرهاب خصوصا وأن العراق يحشد لعملية تحرير مدينة الموصل وإعادة اعمارها بعد التحرير”.

ودعا إلى “ضرورة بذل المزيد من التنسيق وتبادل المعلومات الاستخبارية وتنفيذ القرارات الأممية الخاصة بمكافحة الإرهاب ومحاسبة الدول التي تدرب وتمول وتساعد في عبور الإرهابيين وتهريب الآثار والثروات العراقية”، معرباً عن “شكر حكومة العراق للدعم المقدم في الحرب ضد الإرهاب”، موجها الدعوة لجون بول لابورد “لزيارة العراق والاطلاع على بطولات العراقيين وتجربتهم في مواجهة إرهابيي داعش”.

من جانبه أشاد المدير التنفيذي للجنة مكافحة الإرهاب في الأمم المتحدة “بجهود القوات العراقية في حربهم ضد عصابات داعش الإرهابية”، مشيرا إلى أن “تجربة العراقيين في مكافحة الإرهاب اليوم مثالا يحتذى به لكل دول العالم”، مؤكدا “استمرار الدعم ومساندة العراق وحث المجتمع الدولي لتوفير المستلزمات الضرورية لإنجاح الحرب التي يخوضها العراق ضد الإرهاب”.انتهى3

مقالات ذات صله