الادعاء العام يكلف اثنين من أعضائه لحسم قضايا الفساد في الوزارات والدوائر

 بغداد_الجورنال

كلّف جهاز الادعاء العام، اليوم الاثنين، اثنين من أعضائه بالقيام بزيارات رسمية إلى الوزارات ومقرات المفتشين العامين والدوائر غير التابعة لوزارة للوقوف على أسباب تلكؤ تلك الجهات في إجراءات من شأنها حسم قضايا الفساد.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان ورد لـ(الجورنال) إن “رئاسة الادعاء العام كلفت نائبي المدعي العام ياسر محمد سعيد وعماد عبد الله محمد –إضافة لأعمالهما- للقيام بالزيارات الرسمية ومراجعة الوزارات والدوائر غير المرتبطة بوزارة ومقرات المفتشين العامين”.

وأضاف بيرقدار أن “غرض هذه الزيارات هي إجراء المقابلات مع المعنيين من المسؤولين فيها بغية التمكن من الوقوف على أسباب تلكؤ تلك الجهات في الإجابة على مخاطبات وتنفيذ قرارات وطلبات المحاكم المتخصصة بقضايا النزاهة وغسل الأموال”.

وأكد البيرقدار أن “هذا التلكؤ أدى إلى تأخر إنجاز الدعاوى وحسمها”، لافتا إلى أن “هذا الإجراء يكون بالتنسيق مع القاضية هناء حسون المكلفة بمتابعة دعاوى النزاهة وكذلك محكمة تحقيق النزاهة وغسل الأموال على أن يتم تقديم التقارير بنتائج هذه الزيارات وما تم التوصل اليه”.

مقالات ذات صله