الجيش الأميركي يستخدم سلاح الفسفور المحرم دوليا في العراق

متابعة – الجورنال
افادت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية استنادا إلى صور ومقاطع فيديو نشرها البنتاغون، بأن القوات الأمريكية تستخدم مادة الفوسفور الأبيض السامة المحرمة دوليا في حربها بالعراق.

وأصدرت الصحيفة، تقريرا أشارت فيه إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية نشرت على موقعها الرسمي صورة، تظهر أن المدفعية الأمريكية تستخدم قنابل الفوسفور الأبيض من عيار 155 ملم في العراق.

وأضافت الصحيفة أن تعليق البنتاغون بشأن الحالات، التي تستخدم فيها هذه المادة الحارقة المحظور استخدامها بموجب القانون الدولي، إلا في مناطق خالية من الناس، غير كاف ويثير تساؤلات.

ونقلت الصحيفة عن الكولونيل جون دوريان، المتحدث باسم قوات التحالف الدولي، قوله أن ذخائر الفوسفور الأبيض تستخدم حصرا لأغراض رسم العلامات المميِّزة والمراقبة وتشكيل الستار الدخاني بهدف التمويه، في مناطق لا يوجد فيها الناس، مع الالتزام الكامل بقوانين الحرب.

وأضاف المتحدث أن القوات الأمريكية تتخذ مسبقا جميع الإجراءات اللازمة للتقليل من خطر استهداف المدنيين والأهداف المدنية.

مقالات ذات صله