لماذا تراجع العبادي عن مشروع الغاء المنطقة الخضراء؟

 بغداد – الجورنال نيوز

كشف مصدر مطلع عن تراجع رئيس الوزراء حيدر العبادي عن  مشروع قرار كان قد أعلنه نهاية العام الماضي، ويقضي بإلغاء المنطقة الخضراء وفتح الطرق المغلقة فيها، بما فيها الجسر المعلّق على نهر دجلة،

وذكر المصدر ،اليوم السبت، أن العبادي أبلغ مقربين منه بالتراجع عن قراره السابق الذي أعلنه في 28 /آب 2015 بإلغاء المنطقة الخضراء بشكل كامل. موضحا أن “الشارع الوحيد الذي تم فتحه في الرابع من تشرين الأول 2015 أعيد إغلاقه وتم تجميد المشروع بالكامل”،

واكد ان “السبب وراء إلغاء الفكرة أمني وسياسي، كما أنها لم يرق لرؤساء البعثات الدبلوماسية الغربية، الذين استشعروا خطراً بهذا القرار”.

ولفت إلى أن “العبادي واجه ضغوطاً كبيرة أجبرته على عدم إكمال مخططه برفع الكتل الإسمنتية المحيطة بالمنطقة الخضراء وإعادة فتحها”.

وجاء قرار العبادي بفتح احد الشوارع في المنطقة الخضراء  آنذاك ضمن سلسلة إجراءات واسعة ولاقى القرار حينها ترحيباً واسعاً من المواطنين بمختلف شرائحهم. وجرى فتح شارع الزيتون الذي يصل إلى قوس النصر وسط المنطقة الخضراء وأظهرت الصور حينها العبادي وهو يستقبل أول سيارات المواطنين التي باشرت السير في الشارع.

وكانت القوات الأميركية قد اقتطعت هذا الجزء من العاصمة واتخذته مقراً للاحتلال الأميركي في العام 2003 بعد إحاطته بأسوار إسمنتية عالية، ليتحوّل في ما بعد إلى مقر للحكومة والأحزاب والبعثات الدبلوماسية

مقالات ذات صله