الحكيم و نائب وزير الخارجية الأميركي يبحثان الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة

بغداد – الجورنال

بحث رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم مع نائب وزير الخارجية الامريكي الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة، فضلا عن بحث مرحلة ما بعد داعش ومعركة تحرير الموصل”.

وقال مكتب الحكيم في بيان تلقته (الجورنال نيوز) إن الأخير “استقبل بمكتبه في بغداد، اليوم، نائب وزير الخارجية الأميركي توني بلنكن”، لافتا الى أن الطرفين بحثا “الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة، فضلا عن بحث مرحلة ما بعد داعش ومعركة تحرير الموصل”.

وشدد الحكيم، بحسب البيان، على “ضرورة توحيد الصف الوطني، وأن تؤطر المعركة بموافقة الحكومة لمشاركة اي طرف من عدمها”، لافتا الى أن “الدولة العراقية تحتاج الى اعادة هيكلة من اجل الحد من الفساد والبيروقراطية”.

وأوضح البيان أن اللقاء “شهد ايضا الحديث بشكل تفصيلي عن مواضيع المنطقة، منها الازمة في البحرين، فضلا عن اهمية تسوية الملف السوري واليمني”.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي بحث مع بلينكن، اليوم الأربعاء (14 أيلول 2016)، الاستعداد لتحرير مدينة الموصل من سيطرة تنظيم “داعش” وزيادة دعم العراق في الحرب ضد “الإرهاب”، بالاضافة إلى إعادة الاستقرار للمناطق المحررة.

مقالات ذات صله