المالكي: جميع التنظيمات الارهابية التي تهدد العالم ولدت من رحم النظام السعودي

بغداد – الجورنال

اتهم زعيم رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اليوم السبت، السعودية بانها منبت الارهاب وان جميع التنظيمات الارهابية التي تهدد العالم ولدت من رحم النظام السعودي فكرا وممارسة.

وذكر المكتب الاعلامي للمالكي في بيان تلقت (الجورنال) نسخة منه، انه ” ليس من المستغرب صدور تصريحات ومواقف مهزوزة تعبر عن ضعف الحجة من رموز النظام السعودي الذي عرف بنهجه الطائفي والعدواني ضد دول المنطقة “.

واضاف ان “ما يردده عادل الجبير لا يمثل سوى صدى لاكاذيب نظام أوغلت أياديه بدماء الأبرياء في العراق وسوريا واليمن”، مبينا انه “لم يعد خافيا على احد ان جميع التنظيمات الارهابية التي تهدد العالم اليوم  ولدت من رحم النظام الوهابي فكرا وممارسة”.

واشار المالكي الى ان “نظام ال سعود لايزال يمارس ازدواجية فاضحة في تعاطيه مع علاقاته الخارجية مع دول الجوار”، مبينا انه “في الوقت الذي يدعي فيه حرصه على اقامة علاقات متينة مع العراق وشعبه المكلوم، يقوم بتوفير الدعم للمجموعات الإرهابية التي تستهدف العراقيين يوميا بالسلاح والمال والعتاد، ويوفر التغطية السياسية لتلك المجموعات عبر منابره الإعلامية الماجورة”.

وشدد المالكي بحسب البيان على “وجوب إنقاذ ما تبقى من أمن العالم الإقليمي والدولي من الارهاب المدعوم من الوهابية والفكر التكفيري الذي تتبناه السعودية”، مشيرا الى انه “في ارضها نبت الارهاب الذي كانت شرعيته منها، وبأموالها ودعمها السياسي والعسكري استمر تدمير سوريا والعراق واليمن والبحرين”.

وحذر من “بقاء السعودية حرة بلا عقاب ووصاية دولية، فذلك يعني مزيدا من القتل والتخريب والتدمير”، مبينا ان “استمرار النهج الذي يتبعه النظام السعودي في اثارة المشاكل مع دول المنطقة وتقديمه لكل اشكال الدعم للمجموعات الارهابية يمثل تهديدا خطيرا للسلم والامن الاقليمي والدولي ويستدعي وضع حد لهذا السلوك التدميري”.

يشار الى ان وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير قال في تصريحات خلال ندوة خاصة عقدها مركز الدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية (سيتا) في العاصمة أنقرة، إن سياسية رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي “مزقت العراق”, فيما وصف الرئيس السوري بشار الأسد بأنه “مغناطيس يجذب الإرهابيين”.انتهى3

مقالات ذات صله