6 آلاف مشروع وهمي بـقيمة 282 ترليون دينار “ذهبت إلى المجهول” منذ عام 2003

بغداد – الجورنال

كشف مصدر مسؤول في لجنة النزاهة النيابية، عن تسجيل اكثر من 6 الاف مشروع وهمي منذ 2003 وحتى حكومة المالكي الثانية تقدر قيمتها بأكثر من 282 ترليون دينار.وقال المصدر ان “لجان النزاهة المتعاقبة خلال دورات مجلس النواب الثلاث سجلت العديد من المشاريع الوهمية من خلال التحقيقات أُعلن انها مشاريع استثمارية وعمرانية وتشغيلية”.واضاف المصدر ان “عدد المشاريع المسجلة منذ 2003 وحتى نهاية حكومة المالكي الثانية في 2014 بلغت اكثر من 6 الاف مشروع وتقدر الاموال التي صرفت عليها بأكثر من 282 ترليون دينار وبعضها سجلت على انها متلكئة الا انها وهمية ولا وجود لها”.

من جانب اخر كشفت عضو اللجنة القانونية النيابية ابتسام الهلالي ، عن تريث في نقل صلاحيات بعض المحافظات الى حين معالجة الإشكاليات المتعلقة مع الوزارات خلال المدة المقبلة ، مشيرة الى ان ” الأسباب وراء تأخر توزيع رواتب الموظفين في بعض الوزارات تأتي بسبب نقل الصلاحيات .

وقالت عضو الجنة ابتسام الهلالي” إن ” لجنتها ترى ان هناك معوقات وإشكاليات كثيرة مترتبة على نقل الصلاحيات بين المحافظات والوزارات المعنية ما يتطلب من الحكومة الاتحادية ايجاد حلول سريعة بشأن هذا الملف ، مرجحة ” وجود توجه بتريث نقل صلاحيات بعض المحافظات الى حين إنهاء المعوقات المالية و ايضا علاوة الموظفين .

واضافت الهلالي ان ” قرار نقل الصلاحيات من القرارات السريعة التي كان يفترض من الدولة القيام بتجربتها في محافظة واحدة لحين دراسة إيجابيتها وسلبيتها وتعميمها على عموم المحافظات والوزارات “.
يذكر ان كتلة حزب الدعوة تنظيم الداخل النيابية أعلنت في وقت سابق، عزمها تجميد قانون نقل الصلاحيات الى المحافظات لحين استقرار البلاد.

من جانب اخر كشفت اللجنة المالية النيابية عن حاجه العراق الى 100 تريليون لاعادة اعمار المناطق المحررة من سيطرة تنظيم داعش الارهابي، في حين دعت الحكومة والامم المتحدة الى عقد مؤتمر دولي لدعم تلك المناطق.
وقال عضو اللجنة سرحان سيلفاني ان “سيطرة تنظيم داعش الارهابي على ثلثي العراق وما تبعه من رد عسكري لتحرير تلك المناطق ادى الى تدمير البنى التحتية وهدم مئات الالاف من المنازل بنسبة 90% في محافظتي نينوى والانبار ومناطق اخرى في صلاح الدين وديالى وكركوك“.

واضاف ان “الحكومة العراقية تحتاج الى اكثر من 100 تريليون دينار لاعادة اعمار المناطق المحررة من سيطرة تنظيم داعش الارهابي”، مؤكدا ان “جمع هكذا مبلغ يتطلب دعماً دولياً من الامم المتحدة والدول المانحة لاعادة اعمار تلك المناطق“.ودعا سيلفاني الحكومة والامم المتحدة الى عقد مؤتمر دولي لفتح صندوق مالي لدعم العراق واعادة اعمار المناطق المحررة لاعادة الحياة الطبيعية الى تلك المناطق.

مقالات ذات صله