وكيل الثقافة: العمل التطوعي يعد احد عوامل نجاح عمل منظمات المجتمع المدني

بغداد- الجورنال نيوز:
اكد وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار طاهر الحمود، السبت، ان العمل التطوعي يعد احد اسباب نجاح عمل منظمات المجتمع المدني، وهو ما يميز اداءها عن المؤسسات الحكومية التي تعتمد الاجور سبيلا للقيام بعمل ما”.
وقال الحمود في كلمة باحتفالية اقامتها جمعية الامل الاهلية بمناسبة افتتاح مبناها الجديد ببغداد، بحسب بيان للوزارة تلقت (الجورنال نيوز) نسخة منه، ” ما نلاحظه اليوم من نشاط متعاظم ورئيسي لمنظمات المجتمع المدني ، لهو مؤشر على اهمية هذا الدور في تجاوز ما يكبح حركة المجتمعات او يعيق نشاطها الانساني العام”.
واضاف “في الدول المتقدمة لم يعد النشاط الحكومي والرسمي يشكل سوى نسبة ضئيلة من النشاط العام ، وتتوزع منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص صور النشاط الاخرى في كافة المجالات”.
وتابع الحمود “اذا كانت الديمقراطية في جانبها السياسي تعني حكم الشعب لنفسه ، فانها في معناها الاجتماعي تعني ادارة المجتمع لنفسه ، وابرز مصاديق هذه الادارة هي منظمات المجتمع المدني والقيم التي ينبني عليه نشاطها ونعني به مفهوم التطوع او العمل غير الربحي”.
واشار وكيل الوزارة الى ان “اتكال الموظف الحكومي على الدولة في استحصال الاموال ، قد يجعله غير مبال بالمهام المناطة به ، وهذا نقيض ماموجود في منظمات المجتمع المدني التي تستند على مفهوم التطوع في تحقيق التكامل مع الاداء الحكومي ، بل المساهمة في تصحيحه ، واصلاح العيوب الثقافية العميقة”.
وبيّن الحمود ان “جمعية الامل العراقية هي اليوم مصداق واضح في انتهاج مبدا التطوع كاساس في ممارسة عملها ، مما يجعلنا نشعر بالتفاؤل في امكانية ان يتعزز الشعور بالمسؤولية لدى الجميع ، وان نتجاوز المفهوم الابوي – الامومي الذي يسكن وعينا في الاتكال على الحكومة بوصفها أباً وأماً للعاملين فيها”.
واشاد الحمود بالدور الذي تقوم به جمعية الامل العراقية واصفا اياها بانها من المنظمات ذات الصدقية والحضور المميز في كافة الميادين”.انتهى4

مقالات ذات صله