وكيله: إبراهيموفيتش باقٍ في أوروبا

أكد مينو رايولا، وكيل أعمال السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، لاعب مانشستر يونايتد، أن موكله باقٍ في أوروبا، نافياً في الوقت ذاته إمكانية رحيل اللاعب للدوري الأمريكي أو الصيني.
واقترب عقد إبراهيموفيتش من الانتهاء مع مانشستر يونايتد مع نهاية الشهر الحالي، وسيجلس اللاعب مع إدارة الفريق للبحث عن إمكانية التجديد لموسم آخر، بعد تسجيله 28 هدفًا في الموسم الجاري.
وقال رايولا في تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس” البريطانية:”هناك عدد من العروض المقدمة لإبراهيموفيتش من أندية أوروبية، وهو قادر على اللعب لموسم أو اثنين آخرين بأفضل مستوياته، وسوف أحاول البحث مع مانشستر يونايتد بقاء اللاعب، لأنّه يمتلك عروضًا مع عدة أندية أخرى”.
وحصل إبراهيموفيتش على لقب الدوري الأوروبي وكأس الرابطة والدرع الخيرية مع مانشستر يونايتد، في أول مواسمه مع الفريق كما أنّه سبق ولعب لصالح برشلونة الإسباني وميلان ويوفنتوس وإنتر في إيطاليا.
وكان إبراهيموفيتش، قد رفض الكشف عن مستقبله في الموسم المقبل، حيث أن عقده ينتهي مع مانشستر يونايتد بنهاية الموسم الحالي، كما يعاني اللاعب من إصابة خطيرة ستبعده عن الملاعب لعدة أشهر.
ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تصريحات للاعب قال فيها: “في غضون أسابيع سأعود إلى أرض الميدان، أين؟ دعونا نرى ذلك”.
وأوضحت الصحيفة أن عقد اللاعب مع مانشستر يونايتد، كان سيتم تجديده تلقائيًا في حال شارك أساسيًا في 31 مباراة بالدوري الإنجليزي، إضافةً لإنهاء الفريق الدوري في المراكز الثلاثة الأولى، لكن اللاعب بدأ 27 مباراة فقط، ومانشستر يونايتد أنهى الدوري في المركز الـ6.

مقالات ذات صله