وفاة الموسيقي الأميركي فاتس دومينو

توفي عازف البيانو والمغني الأميركي فاتس دومينو الذي مهدت أعماله الطريق لموسيقى الروك آند رول، الأربعاء عن 89 عاماً في نيو أورلينز.
وأكد مكتب الطبيب الشرعي في نيو أورلينز لوكالة فرانس برس الوفاة التي أعلنتها ابنته عبر قناة تلفزيونية محلية.
وقد حوّل انطوان “فاتس” دومينو جونيور المشهد الموسيقي في الولايات المتحدة مع أنغامه المستوحاة من أجواء مسقط رأسه نيو أورلينز التي كان يصنفها في خانة الريذم أند بلوز، في حين كان كثيرون يعتبرونها من أولى نماذج الروك آند رول.
وغالبا ما تعد أول أغنية ضاربة له بعنوان “ذي فات مان” صدرت سنة 1949 وفيها لعب على الكلام إذ إن لقبه مرتبط بجسمه المكتنز، أول أغنية بأسلوب الروك آند رول.
ومن أبرز أعماله، “آيم ووكينغ” و”إينت إت إيه شايم” التي سميت لاحقا “إينت ذات إيه شايم”. ويبقى نجاحه الأكبر “بلوبيري هيل”.
وغالباً ما استعادت فرقة “بيتلز” معزوفاته وتعد أغنية “ليدي مادونا” تكريما لأسلوبه الفريد.
تعلم فاتس دومينو المولود في كنف عائلة من أصول كريولية العزف على البيانو بمفرده.
وقد سطع نجمه في الولايات المتحدة والخارج بفضل حسه الموسيقي الفريد. وبيعت أكثر من 65 مليون نسخة من ألبوماته، بحسب موقعه الإلكتروني، وأحيا آخر حفلاته في نيو أورلينز سنة 2007.
وكان بين الدفعة الأولى من المشاهير التي انضمت إلى متحف “روك آند رول هال أوف فايم” سنة 1986 إلى جانب تشاك بيري وإلفيس بريسلي.

مقالات ذات صله