وطني السلة يواجه ليتوانيا اليوم في الجولة الأخيرة من بطولة “وليم جونز”

محمد خليل

يخوض المنتخب الوطني لكرة السلة، مباراته الأخيرة في بطولة “وليم جونز” المقامة منافساتها في صين تايبيه، امام المنتخب الليتواني في الجولة التاسعة والأخيرة للمسابقة استعداداً لبطولة آسيا خلال شهر آب المقبل.
المنتخب الوطني ظهر بمستوى جيد في بطولة “وليم جونز” وقدم اداءً يليق بسمعة كرة السلة العراقية، حتى الان خاض 8 مباريات فاز في 4 وخسر في 4 ايضاً.
اولى مبارياته كانت امام منتخب الهند، انتصر فيها المنتخب الوطني بعدها واجه اليابان وتغلب في المباراة ايضا، لكن في اللقاء الثالث واجه المنتخب الكندي القوي وخسر في اللقاء، لكن رغم ذلك فهي حققت الفائدة للمنتخب الوطني لأنه احتك مع منتخب قوي سيضيف له الخبرة والتجربة.
في المباراة الرابعة امام تايوان b تراجع اداء المنتخب الوطني، بسبب انخفاض مستوى اللياقة البدنية للاعبين، لكن في المباراة المقبلة استطاع الفوز على صاحب الارض تايوان بجدارة، ليخسر بعدها امام الفلبين، قبل ان يفوز اخيرا على المنتخب الايراني في مباراة الجمعة، حيث استطاع المنتخب الوطني لكرة السلة، اليوم الجمعة، تحقيق الفوز على نظيره الايراني بـ 90 نقطة مقابل 75 في الجولة السابعة من بطولة وليم جونز المقامة منافساتها في صين تايبيه.
المنتخب الوطني دخل بقوة في اجواء المباراة واستغل اندفاعه وجاهزيته في الفترة الاولى التي انتهت لصالحه بـ 31 نقطة مقابل 18، ولكنه تراجع في الفترة الثانية ليسمح للمنتخب الايراني بالتقدم، لتنتهي لصالح إيران بـ 29 نقطة مقابل 19.
وفي الفترة الثالثة استعاد المنتخب الوطني زمام الامور واستعاد تألقه ليفوز بـ 19 نقطة مقابل 16، ليكمل تألقه في الفترة الرابعة ويحقق فوزاً مستحقا بنتيجة 21_12، فيما خسر المنتخب الوطني في مباراة امس السبت امام منتخب كوريا الجنوبية بنتيجة 93-77.
تبقت مباراة واحدة فقط للمنتخب الوطني في وليم جونز، امام ليتوانيا.
بالمجمل العام فان بطولة وليم جونز كانت أفضل اعداد للمنتخب الوطني وساعدت الكادر التدريبي بقيادة التركي مصطفى دارين، الوقوف على مستويات اللاعبين عن قرب وبالتالي تقويم الاخطاء التي واجهت المنتخب الوطني لعدم تكرارها في بطولة اسيا.
المنتخب الوطني سيعود الى اسطنبول في ال٢٤ من الشهر الجاري، للدخول في معسكر جديد يكون بمثابة بروفة نهائية قبل الدخول في البطولة الاسيوية بلبنان شهر اب المقبل.
وكشف مدرب المنتخب الوطني، مصطفى دارين عن تشكيلة فريقه للمباراتين المقبلتين في بطولة “وليم جونز” المقامة منافساتها في صين تايبيه.
وقال دارين لـ(الجورنال)”سنخوض المباراتين الأخيرتين أمام منتخبي كوريا وليتوانيا بالتشكيلة الاحتياطية ولن أقوم باشراك اللاعبين الأساسيين”.
وأضاف أن “الإصابات التي ضربت المنتخب الوطني دفعتني لاتخاذ هذا القرار، حيث تعرض كل من عمر عامر وعلي عبد الله وذو الفقار فاهم وعلي عامر للإصابة خلال بطولة وليم جونز”.
وأوضح بالقول: “لن أجازف باشراك التشكيلة الأساسية في آخر مباراتين، حفاظاً على سلامة لاعبي المنتخب الوطني، الذين ينتظرهم استحقاق قاري في بطولة آسيا الشهر المقبل”.
و أقر لاعب المنتخب الوطني علي حاتم، بصعوبة مباريات بطولة “وليم جونز” المقامة حالياً في صين تايبيه، فيما عبر عن أمله برسم الابتسامة على وجوه الجماهير العراقية في بطولة آسيا خلال شهر آب المقبل.
وقال حاتم لـ(الجورنال) إن “المعسكر التدريبي في تركيا رفع من مستوى اللياقة البدنية لدى لاعبي المنتخب الوطني، خاصة بعد فترة التوقف عن التمرينات خلال شهر رمضان المبارك”.
وأضاف أن “بطولة وليم جونز قوية جداً ولدينا تسع مباريات خلال تسعة أيام”، مبيناً أن “المنتخب سيلعب من اجل تحقيق نتيجة إيجابية ولن يكتفي بالمشاركة فقط”.
وأوضح حاتم بالقول: “نسعى إلى الوصول للجاهزية المطلوبة للاستعداد لبطولة أسيا خلال شهر آب المقبل، حيث نتطلع إلى تقديم مستوى جيد في البطولة لنرسم الفرحة على وجوه الجماهير العراقية”.
وقدم حاتم مستوى كبير في مباراة المنتخب الوطني امام المنتخب الياباني، أمس الاحد، حيث استطاع تنفيذ الخطط الدفاعية للمدرب مصطفى دارين بشكل متقن، حيث لعب 23 دقيقة كاملة وصنع ثلاثة رميات ناجحة.

مقالات ذات صله