وطني السلة يختتم مشاركته في “وليم جونز” ويغادر الى إسطنبول استعداداً لبطولة آسيا

اختتم المنتخب الوطني لكرة السلة، مشاركته في بطولة “وليم جونز” التي أقيمت منافساتها في صين تايبيه خلال الفترة 15-23 تموز الجاري، حيث خاض تسع مواجهات لتسعة أيام متتالية استطاع ان يتغلب في 4 مواجهات وخسر في 5.
المنتخب الوطني لكرة السلة، حقق فوزه الأول في بطولة “وليم جونز” بتغلبه على المنتخب الهندي بنتيجة 86-68.
المنتخب الهندي دخل اللقاء بقوة وفرض سيطرته على مجريات الربع الأول وانهاه لصالحه بنتيجة 19-11، ليستفيق المنتخب الوطني في الربع الثاني وينتصر بنتيجة 28-13.
وفي الربع الثالث واصل المنتخب الوطني تفوقه على المنتخب الهندي وانتهى لصالحه بنتيجة 32-24، ليؤكد المنتخب الوطني تفوقه في الربع الرابع بنتيجة 15-12.
وفي المباراة الثانية، تمكن المنتخب الوطني من عبور حاجز المنتخب الياباني في الجولة الثانية من البطولة، بتغلبه عليه بنتيجة 79-70.
المنتخب الوطني دخل بقوة منذ بداية المباراة وتمكن من انهاء الفترة الأولى لصالحه بنتيجة 18-17، وواصل تألقه لينجح في الفترة الثانية التي انهاها بـ 22 نقطة مقابل 14.وفي الفترة الثالثة استطاع المنتخب الياباني استعادة توازنه ليحسم الشوط لصالحه بنتيجة 19-16، ليعود المنتخب الوطني في الفترة الرابعة بنتيجة 23-20.
وشهدت المواجهة تألق اللاعبين محمد صلاح وعلي حاتم وحسان علي، لاسيما في الجوانب الدفاعية، حيث استطاعوا إيقاف العديد من الهجمات اليابانية، دون ان ننسى تألق ديماريو و ذو الفقار فاهم وديماريو في خط الهجوم.
وفي اللقاء الثالث، خسر المنتخب الوطني أمام المنتخب الكندي بنتيجة 99-48.
الفترة الأولى من المباراة شهدت منافسة قوية من المنتخب الوطني وخسرها بفارق نقطة واحدة 18-17، لكن المنتخب الكندي بسط هيمنته ابتداءً من الفترة الثانية التي انهاها لصالحة بـ 33 نقطة مقابل 11.
وواصل المنتخب الكندي سيطرته في الفترة الثالثة التي انتهت لصالحه بـ 27 نقطة مقابل 11، وفي الفترة الرابعة استطاعت كندا ان تنهيها بـ 21 نقطة مقابل 9 للعراق.
ليتلقى المنتخب الوطني، الخسارة الثانية على التوالي في البطولة امام المستضيف منتخب صين تايبيه B بنتيجة 87-79 في إطار منافسات الجولة الرابعة من البطولة.
الفترة الأولى كانت متكافئة بين الفريقين ولكن منتخب صين تايبيه تمكن من حسمها لصالحه بنتيجة 29-22، ليعود المنتخب الوطني في الفترة الثانية وينهيها لمصلحته بنتيجة 23-19 واستمر تألق المنتخب الوطني في الفترة الثالثة وتمكن من الفوز بها بنتيجة 17-15 ولكن اللياقة البدنية للاعبي صين تايبيه كانت أفضل من لاعبي المنتخب الوطني، لتنتهي الفترة الرابعة لصالح المستضيف بنتيجة 24-17.
وفي الجولة الخامسة، تمكن المنتخب الوطني، من استعادة نغمة الفوز في بطولة “وليم جونز” بتغلبه على فريق صين تايبيه A بنتيجة 80-76.
التنافس كان حاضراً منذ بداية المباراة، ولم يتمكن اي من الفريقين ان يفرض سيطرته على دقائق الفترة الاولى، لكن فريق صين تايبيه استطاع ان يحسمها لصالحه بـ24 نقطة مقابل 22، لكن المنتخب الوطني سيطر بالطول والعرض على مجريات الفترة الثا­نية لينهيها بنتيجة 22-8.

في الفترة الثالثة عادت صين تايبيه الى المباراة مجدداً واستطاع ان يفوز بها بـ23 نقطة مقابل 14، لتأتي ردة فعل المنتخب الوطني في الفترة الرابعة، ال­تي انتهت بنتيجة 22-2­1.
وتلقى المنتخب الوطني لكرة السلة، خسارة ثالثة في البطولة امام منتخب الفلبين بنتيجة 84-75 في الجولة السادسة.
ولكن بعدها استطاع المنتخب الوطني، تحقيق فوز مهم على نظيره الايراني بـ90 نقطة مقابل 75 في الجولة السابعة من بطولة وليم جونز.
ليعود ويخسر مجدداً، وهذه المرة على يد منتخب كوريا الجنوبية بنتيجة 93-77 في الجولة الثامنة من البطولة.
وفي المباراة الأخيرة، خسر المنتخب الوطني امام نظيره الليتواني بـ99 نقطة مقابل 83، ليختتم بذلك مشاركته في بطولة وليم جونز.
ومن المؤمل ان يسافر المنتخب الوطني، اليوم، الى تركيا للدخول في معسكر تدريبي اخير قبل الدخول في بطولة اسيا ببيروت اب المقبل.

مقالات ذات صله