وزيرة الصحة تبحث تعزيز الاسناد الطبي لمقاتلي الحشد الشعبي

بغداد ـ الجورنال
بحثت وزيرة الصحة، عديلة حمود، الثلاثاء، مع امين عام عصائب اهل الحق قيس الخزعلي، تعزيز الاسناد الطبي الميداني لمقاتلي الحشد الشعبي.

وقالت وزارة الصحة، في بيان أطعلت عليه ” الجورنال ” إن، “الوزيرة عديلة حمود بحثت مع امين عام عصائب الحق قيس الخزعلي تعزيز الاسناد الطبي الميداني لمقاتلي الحشد الشعبي”.
واوضحت الوزارة ان “الجانبان ناقشا عدة محاور تصدرها محور تعزيز الاسناد الطبي الميداني لمقاتلينا الابطال، لاسيما مع قرب انطلاق عمليات تحرير قضائي تلعفر والحويجة، اضافة الى الكوادر وسعيها الدؤوب الى تعزيز الخدمات الصحية في عموم البلاد بالرغم من عملها في ظروف وتحديات استثنائية صعبة”.

وذكرت حمود بحسب البيان، “نفتخر ونعتز بتلك التضحيات والمآثر التي سطرت اروع ملاحم الشرف والبطولة من اجل تحرير الارض والانسان من تلك العصابات الارهابية”، لافتة الى ان “الجهد الطبي الميداني والملاكات الطبية والصحية، كانت ركنا اساسيا من اركان النصر الظافر”

من جانبه اشاد الخزعلي “بجهود الوزيرة وقادة الوزارة في دعم المعركة المصيرية ضد الدواعش المجرمين ودورها، في تقديم الاسناد الطبي الميداني”، داعيا الى “مضاعفة الجهود ومساندة الوزارة من اجل الارتقاء بالخدمات الصحية في عراقنا الحبيب لخدمة ابنائه الكرام”.

مقالات ذات صله