هاميلتون يأمل في الدوران حول الارض

شقَّ لويس هاميلتون طريقه نحو مركز أول المنطلقين في سباق جائزة أمريكا الكبرى أمس السبت، الذي قد يمنحه الفوز بلقب بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات قبل أن يبدي السائق البريطاني حماسه الشديد للسفر إلى الفضاء، والدوران حول الأرض ذات يوم.

وأضاف السائق الذي زار المنشأة التدريبية في هيوستون التابعة لإدارة الطيران والفضاء “ناسا” الأسبوع الماضي: “أحب حقًا التوجه إلى هناك (الفضاء). أعرف أحد الأشخاص الذين سافروا إلى هناك. الأمر مكلف حقًا لذا فإنني لا أعرف كيف سيحدث”.

وتابع هاميلتون الذي تقدر ثروته الشخصية بعشرات الملايين من الدولارات: “إذا ما فزت باليانصيب فإنني سأسافر إلى هناك بالتأكيد”.

ومنذ انتهاء العطلة الصيفية في أغسطس/آب الماضي فاز هاميلتون بـ 4 من بين 5 سباقات خاضها بينما سينطلق السائق البريطاني من المركز الأول اليوم للمرة 11 خلال 17 سباقًا شارك فيها حتى الآن هذا الموسم.

وتقلص التحدي الذي يمثله فريق فيراري بعد تراجع غريمه اللدود الألماني سيباستيان فيتل بفارق 59 نقطة خلفه مع تبقي 100 نقطة إجمالا في إطار المنافسة في اخر أربع سباقات. وسيكون هناك 75 نقطة متاحة فقط عقب سباق اليوم.

وحطم هاميلتون الرقم القياسي لأسرع زمن للفة على حلبة الأمريكتين في طريقه للانطلاق من المركز الأول للمرة 72 في مسيرته في إنجاز لا سابق له.

كما ستشكل هذه المرة 117 التي ينطلق فيها هاميلتون من الصف الأول.

وسيطر هاميلتون على كافة المراحل خلال التجارب التأهيلية وسجل سجل أسرع زمن للفة وبلغ دقيقة واحدة و33.108 ثانية متفوقا على الزمن القياسي السابق للحلبة والبالغ دقيقة واحدة، و34.999 ثانية والذي سجله العام الماضي لينطلق من المركز الأول وقتها.

مقالات ذات صله