نيمار ينهمر في البكاء ومدرب السامبا يقدم له النصيحة

انهمر البرازيلي نيمار دا سيلفا لاعب باريس سان جيرمان في البكاء، أثناء سؤاله عن وجود أزمة بينه وبين ناديه، وكذلك زميله الأوروجوياني إدينسون كافاني.
وقال نيمار في تصريحات بالمؤتمر الصحفي عقب نهاية المباراة الودية بين منتخب بلاده واليابان موجها حديثه لوسائل الإعلام “أتمنى أن تتوقفوا عن تأليف مثل هذه الشائعات”.
وأضاف باكيا: “أنا أتعامل بواقعية، لا يوجد أي شيء يزعجني في باريس سان جيرمان، الأمور هادئة ومستقرة هناك”.
وأكد: “أنا من طلبت الانضمام إلى سان جيرمان، والأمور تسير بشكل جيد خاصة وأن النادي لديه دوافع كبيرة وأرغب في بذل أفضل ما بوسعي مع زملائي اللاعبين”.
وواصل: “هناك أشخاصا يخلقون قصصا لا تمت للواقع بصلة، سواء مع المدرب (أوناي إيمري)، أو كافاني، كلها أمور غير حقيقية”.
يذكر أن نيمار رحل عن صفوف برشلونة في فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، بعد دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده المقدر بـ 222 مليون يورو، وانتقل إلى النادي الباريسي في صفقة أثارت جدلا كبيرا بسبب وجود شبهات فساد حول تمويل الصفقة، ما وضع نادي العاصمة الفرنسية تحت مراقبة الاتحاد الأوروبي “يويفا”.
وقال نيمار في حديث مع صحيفة “جلوبو سبورت” البرازيلية، بعد الفوز على اليابان وديا: “أنا سعيد، وراضٍ عن نفسي كلاعب يعطي كل شيء في الميدان، كل ما يخرج يزعجني كثيرًا لأنهم يخترعون الكثير من القصص غير الصحيحة”.
وأضاف: “مع كافاني أو مع المدرب ليس لدي أي مشكلة، في الواقع لقد أتيت بتأييده، أريد أن أكون سعيدًا، ولم أحضر لسان جيرمان لأزعج أحد، لذلك أطلب منكم أن تتوقفوا عن هذا، وأنا أعلم أهميتي للفريق”.
وعن الشائعات التي تطارده، أضاف: “أنا لست غاضبًا، جئت عن طيب خاطر، لا أحب الضوضاء وهذه القصص غير الصحيحة، أنا أتحدث عن الانزعاج من الناس الذين يعتقدون أنهم يعرفون كل شيء وهم لا يعرفون شيئًا”.
وأردف: “ليس لدي أي مشاكل في باريس سان جيرمان، وما يزعجني هو ضغط الصحافة، أنا رجل يحب الفوز وأحب الألقاب، وذهبت إلى باريس وأنا سعيد وكنت سعيدًا عندما غادرت برشلونة، وأنا سعيد الآن أيضًا”.
وكان يجلس بجانب نيمار، مدرب المنتخب البرازيلي، تيتي، الذي تحدث عن شخصية اللاعب، وقوته مع المنتخب البرازيلي داخل وخارج الملعب، الأمر الذي دفع نيمار للبكاء، واضطر للخروج من المؤتمر الصحفي.
ووجه تيتي، مدرب منتخب البرازيل لكرة القدم، نصيحة مهمة، لنجم الفريق، نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي.
وقال تيتي، في تصريحات عقب ودية اليابان “نيمار يجب أن يتعلم ألا يدخل في مشاحنات مع لاعبي الفريق المنافس، أو الحكم بعد أن يتعرض لتدخل ويحصل على خطأ”.
وحصل نيمار، على بطاقة صفراء أمام اليابان، بسبب الاحتجاج بغضب، عقب تعرضه لعرقلة.
وأوضح تيتي “نيمار أخطأ لأنه لا يجب عليه أن يكون هذا هو رد فعله”.
وتابع “جميعنا معرضون لهذا الموقف، نيمار تعرض للكثير من التدخلات، لقد تم اعتراضه بشكل متعمد كي تقف المباراة ولإخراجه عن شعوره”.
وأكد تيتي، وبجواره مهاجمه في المؤتمر الصحفي، أنه يجب على نيمار أن يتعلم “ترك الأمر للحكم. الجميع يرى ما يحدث”.
وأوضح “اليوم تعرض جابرييل خيسوس لسلسلة من التدخلات لمدة 20 دقيقة، وأتى شاكيا، لقد قلت له أن يبقى هادئا وأن يلعب”.
وذكر تيتي أنه ونيمار يعملان معا منذ سنة ونصف، وأنه يمكنه “التحدث عن شخصيته وأثره الكبير في غرف خلع الملابس”.
وأضاف “نحن بشر، أحيانا نتعرض للتدخلات ويكون رد الفعل بطريقة خاطئة. لقد ارتكبت هذا الخطأ خلال مسيرتي، ولكن لا ينبغي أن نشكك في طيبة الشخص”.

مقالات ذات صله