نور صبري يتحدث عن الاحتراف في السعودية

بغداد – الجورنال

أكد حارس مرمى نادي هجر السعودي، نور صبري، أن تجربته مع الفريق السعودي هي رد على المشككين بإمكانيته.

وأعلن نادي نفط الوسط، الجمعة، أن حارسه نور صبري ودع زملائه في الفريق تمهيداً لانتقاله إلى فريق هجر السعودي.

وقال صبري في حديث لبرنامج “الحكم الرابع”، إن “عقد الاحتراف جاء متأخراً جداً في مسيرتي الرياضية”.

وأوضح أن “الاحتراف في السعودية، فرصة جميلة لرد الاعتبار أمام المشككين في إمكانياتي وهو تكريم لما قدمته مع نفط الوسط في النصف الثاني من الدوري الممتاز”.

وأضاف أن “اللعب في الدرجة الأولى ليس خطئ، فهو دوري محترف ومنقول تلفزيونياً”، مبيناً أن “الدوري العراقي يحتضر ويلفظ أنفاسه الأخيرة بسبب مشاكله الكثيرة لعدم وجود رقيب”.

واختتم صبري حديثه بالقول، “ودعت زملائي في نفط الوسط بالدموع، لان هذا النادي اعتبره أحد أبنائي ودائما ما كان يحتضنني”.

ودّع نور صبري حارس مرمى نفط الوسط، فريقه مساء اليوم الجمعة بالدموع، بعدما خاض آخر مبارياته مع الفريق في الدوري العراقي قبل الانتقال إلى هجر السعودي.

وانفجر صبري في البكاء فور انتهاء لقاء فريقه اليوم أمام السماوة، الذي انتهى لمصلحة نفط الوسط بهدفين مقابل هدف واحد، حيث كانت مباراته الأخيرة قبل تمثيل هجر في الموسم المقبل.

ومن المقرر أن يخلد صبري إلى فترة راحة قصيرة، قبل الالتحاق بالفريق السعودي الذي سيبدأ مشوار الإعداد للموسم السعودي المقبل بوقت مبكر.

وتمنت إدارة نفط الوسط التوفيق لصبري في تجربته الاحترافية الجديدة وفتحت الباب أمام انتقاله دون أي شرط كونها تقدر جهود الحارس العملاق وحرصه الدائم على الارتقاء بموقع الفريق في الدوري.

مقالات ذات صله