نور العزاوي صاحبة اول ماركة رموش “نمنمة” في العراق

حوار –هيفاء القره غولي

-حدثيني عن نفسك ودراستك ؟

نور محمد العزاوي من مواليد 1991 من بغداد وخريجة كلية العلوم السياسية جامعة النهرين بدأ عندي شغف وحب مساحيق التجميل من صغري واي شيء يخص الجمال والعناية بالبشرة كانت من اولويات اهتمامي وبدأت متأثرة بوالدتي وانا اراها منذ صغري تعتني ببشرتها وتهتم باناقتها وشكلها دون اللجوء الى وضع مساحيق التجميل فهي  كانت لي قدوة في الجمال والاهتمام بالذات

-كيف بدأت نشاطك في مجال الرموش ؟

الرموش هي حلمي ومن البداية اردت ان اوضح بأن جمال المرأة ليس فقط بكثرة الالوان ووضع مساحيق التجميل  ولكن هي لمسات خفيفة كفيلة بأن تجعل من كل انثى ساحرة وفاتنة وتزيدها انوثة والرموش هي من اهم علامات جمال المرأة فهي تزيد عيونها بريقا وسحرا لافتآ.

-كيف بدات لديك الفكرة ؟

 بدأت لدي الفكرة وقد بدات العمل بها فورا بتعاون مع شركة سحر العيون (تركواز)على انتاج الرموش باسمي واختياراجود انواع المواد في صنعها

كيف يتم تصنيع الرموش ؟واين ؟

نتشارك انا وشركة سحر العيون على العمل حيث ان مصانع الرموش تقع في اندنوسيا ويتم التواصل معهم والعمل خطوة بخطوة لانها تعتبر مسؤولية كبيرة على عاتقي كوني انا صاحبة المشروع والفكرة .

-ماهي الادوات والشكال التي تعتمدين عليها ؟

الرموش هي من مجموعة 3dومصنوعة يدويا ويتم عملها شعره شعره ,وبتقنية عالية الجودة كأنها حياكة سجاد ولهذا يكون سعرها 30 الف دينار عراقي

-ماهي الاشكال التي توفرينها ؟

الاشكال التي احاول ان اوفرها  هي مااراه مناسبا للعيون حسب شكلها فمنها الناعسة والجاحضة والمبطنة  اما الادوات فهي مصنوعة من الفرو الناعم والمنك اي الشعر الطبيعي

كيف استوحيتي فكرة تسمية الرموش ؟

فكرة اسماء الرموش استوحيتها من تاريخ العراق العظيم وحضارته العريقة فكانت اسماء الرموش كلكامش وعشتارواكد حيث اردت من خلالها ان اعيد التاريخ لانه وللأسف الكثير من الجيل الحالي لايعرف قصة او ملحمة كلكامش العظيمة ولا يعرف تاريخ بابل الحافل بالقصص فأنا بهذه الحالة سوف املي لديه الفضول لمعرفة  كلكامش او عشتار او اكد وقرائه قصصهم وايضا فكرت بها من ناحية ثانية حيث اذا تمكنا من توفيرها خارج الوطن سيكون اسم وماركة عراقية بحت تحمل اسم تاريخ وحضارة العراق .

هل واجهتك مصاعب في مجال عملك؟

نعم واجهت صعوبات بالتأكيد وواجهت الكثير من الانتقادات خصوصا عندما تم اعلان السعر الخاص بالرموش ولكن انا على يقين بأن الجودة هي المعيار الاساسي التي تحكم وفعلا عندما رأو جودة الرموش والموديلات بدأو بتغيير ارائهم حيث يمكن استخدام الرموش 20 الف مرة دون ان تتلف

_ماهي مشاريعك المستقبلية ؟

مشاريعي المستقبلية ان شاء الله ستكون عمل فيديوات تعليم مكياج ووضع الرموش ولكن انا حاليا بأنتظار بعض الاعمال المكملة لدي ليتم طرحها عبر مواقع التواصل الاجتماعي  .

مقالات ذات صله