نائب: مافيات باعت مئات العقارات العائدة للمسيحيين في بغداد

بغداد- الجورنال

كشف رئيس كتلة الرافدين في مجلس النواب يونادم كنا، اليوم الخميس، ان هنالك المئات من الاملاك للمسيحيين في بغداد والمحافظات كان قد استولي عليها من قبل اشخاص غالبيتها في بغداد.

ورحب كنا “بتشكيل مكتب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي،لجنة خاصة برئاسة ممثل عن مجلس شورى الدولة، مهمتها النظر في الشكاوى المقدمة من بعض المواطنين المسيحيين إزاء عمليات التزوير والطرق غير الشرعية والممنهجة للاستيلاء على أملاكهم”.

واضاف ان “هذه اللجنة شكلت بناءاً على طلب وضغط من جهتنا،اذ ان هنالك اشخاص يقيمون دعاوي كاذبة وكيدية ضد المسيحيين الموجودين في الخارج، وفي هذه الدعاوى يبلغ فيها اشخاص مجهولي الاقامة لـ 3 مرات ثم يحكم ويصدر قرار غيابي بحقهم غيابياً، وهي عبارة عن افتراءات من قبل بعض ضعاف النفوس اذ يقوم هؤلاء ببيع ممتلكاتهم الى بعض المافيات او السطو عليه”.

واشار الى  ان “تلك الاملاك غالبيتها في بغداد وقليل منها في البصرة”، مؤكداً انه “بعث ارقام قطع اراضي ونحو 11 داراً قد تعرضت الى مثل هذه الدعواى في منطقة الدورة فقط”.

واكد كنا ان “هنالك مئات المنازل تلاقي نفس المصير الكرادة وشارع 52 والمنصور وغيرها من المناطق الاخرى”.انتهى3

مقالات ذات صله