موراي: أتمنى المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020

يواصل اندي موراي، المصنف الأول على العالم، اللعب طالما ظل محتفظا بلياقته البدينة، ويأمل أن يقوده حبه لرياضة التنس، لحصد ثالث ميدالية أولمبية، وذلك في طوكيو 2020.
وقال موراي، الذي يخوض استعداداته الأخيرة للدفاع عن لقب بطولة ويمبلدون “طالما أنني جاهز وبصحة جيدة واستمتع باللعب، فإنني سأبذل قصارى جهدي”.
وتابع “لا أريد ان أتوقف في غضون عامين. أريد أن أواصل اللعب. عندما أخوض المباريات أحاول الارتقاء بمستواي”.
ويعتقد اللاعب البالغ من العمر 30 عاما، الذي يتطلع لانتزاع لقبه السادس في بطولة كوينز، ليزيد من الرقم القياسي المسجل باسمه، أن الفوز بثالث ميدالية ذهبية أولمبية يعد هدفا واقعيا، لكنه لن يتعامل معه باعتباره من قبيل المسلمات.
وقال موراي “يحدوني الأمل أن أواصل اللعب في الدورة الأولمبية المقبلة. لا اعتقد أن هذا سيمثل المعيار الذي سأحكم به على توقيت اعتزالي، وما إذا كنت سأعتزل أم لا”.
وتابع “سأركز فقط على محاولة بلوغ الدورة الأولمبية المقبلة. ربما لا أكون ضمن التصنيف الأولمبي، ربما يكون هناك المزيد من اللاعبين البريطانيين الذين يسبقونني في الوقت الحالي”.
وانطلقت بطولة كوينز التي يعتبرها كثيرون مرحلة استعدادية مهمة قبل بطولة ويمبلدون، ثالث بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى هذا الموسم، في لندن، ويعد البريطاني أندي موراي المصنف الأول عالميا، هو الأوفر حظا للفوز بها والاحتفاظ بلقبها، فيما يغيب عنها الإسباني رافائيل نادال.
ويتطلع موراي، الذي توج بالبطولة العام الماضي، بعد تغلبه في النهائي على الكندي ميلوس راونيتش، بنتيجة 6-7 (5-7) و6-4 و6-3، إلى أن يصبح اللاعب الوحيد الذي يفوز ببطولة كوينز 6 مرات، علما بأن الأمريكي جون ماكنرو فاز بها 5 مرات، بواقع 4 في المنافسات الفردية، ومرة في منافسات الزوجي.

مقالات ذات صله