منتخب الناشئين يخضع للفحص الطبي استعداداً لتصفيات آسيا

أجرى لاعبو منتخب الناشئين، فحوصات طبية كاملة للوقوف على جاهزية اللاعبين استعداداً لتصفيات آسيا والتي تقام منافساتها في الهند أيلول المقبل.
وقال مراسل (الجورنال) إن “لاعبي المنتخب الوطني للناشئين، اجروا الفحوصات الطبية الكاملة، أمس، في مختبر الطب والفسلجة في المركز الوطني لرعاية الموهبة الرياضية بوزارة الشباب والرياضة”.
وأضاف ان “عملية الاختبارات شملت الفحص العام وفحص الشعب الرئوية وتخطيط القلب من اجل الوقوف على جاهزية لاعبي المنتخب من الناحية الصحية والفسلجية استعدادا للمشاركة في تصفيات آسيا خلال شهر أيلول المقبل”.
وتابع أن “هذه المرة هي المرة الأولى التي يتم فيها فحص لاعبي الفئات العمرية لمنتخبات العراق”.
ولم تكن هذه الخطوة فريدة من نوعها فحسب، بل سبقتها خطوة فريدة من نوعها، حين بدأ مدرب المنتخب الوطني العراقي للناشئين علي هادي، بالاجتماع مع اولياء امور لاعبي المنتخب لإعداد اللاعبين بصورة صحيحة ومتابعة حياتهم الشخصية من أجل وضع برنامج ينظم حياتهم الشخصية، والذي سينعكس ايجاباً على ادائهم داخل المستطيل الاخضر.
حيث يسعى هادي الى بناء منتخب قوي يستطيع ان يرفد المنتخب الوطني في المستقبل، من خلال الابتعاد عن التزوير واعطاء الفرصة الكاملة لليافعين.
وكانت قرعة التصفيات، وضعت منتخب الناشئين “حامل اللقب” في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات الهند والنيبال وفلسطين.
ويتأهل إلى النهائيات صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني في المجموعات العشر، وتجري التصفيات خلال الفترة من 16 إلى 25 أيلول المقبل.

مقالات ذات صله