ملف توزيع رئاسات اللجان يعمق الخلافات داخل البرلمان

بغداد – حسين فالح

تصاعدت حدة الخلافات بين الكتل السياسية بسبب التنافس على المناصب الشاغرة سواء في الحكومة او البرلمان، حيث تسعى كل كتلة للحصول على مكاسب كبيرة للسيطرة على المشهد العراقي في السنوات الاربع المقبلة.

ويرى مراقبون ان صراع الكتل على توزيع رئاسات اللجان النيابية التي تضاف الى ازمة الحقائب الوزارية الشاغرة قد يربك عمل البرلمان والحكومة ، اذ تصر كل كتلة على موقفها تجاه توزيع المناصب.

 وابلغت مصادر سياسية «الجورنال نيوز» عن وجود خلاف عميق بين تحالفي الاصلاح والبناء على رئاسة بعض اللجان النيابية ، لاسيما الامن والدفاع والطاقة والغاز والمالية فضلا عن التخطيط الاستراتيجي ومراقبة البرنامج الحكومي والعلاقات الخارجية.

وقالت المصادر ان “هناك محاولات استحواذ على رئاسة بعض اللجان المهمة بالبرلمان من خلال هدايا أو مبالغ مالية يقودها بعض النواب البارزين”، مبينا ان “اللجان البرلمانية تصنف إلى عدة أقسام من خلال اهميتها فيما توجد لجان أخرى بالكاد تجد من يقبل توليها داخل البرلمان أو يكون عضوا فيها”.

واضافت ان “نسبة الخلاف على هذه اللجان وصلت حدا كبيرا، بحيث باتت الخلافات بين الكتل نفسها على أي منها يكون هو رئيس اللجنة أو النائب أو المقرر”، لافتا إلى أن “ما يعطل تمرير بعض الصفقات داخل تلك اللجان هو معارضة بعض الاعضاء على ذلك”.

واوضحت المصادر ذاتها ان “الصراع يكمن بين تحالفي الاصلاح والبناء على اللجان المهمة لاسيما الامن والدفاع والنفط والطاقة والمالية والتخطيط الاستراتيجي ومراقبة البرنامج الحكومي.

من جهته، اكد النائب عن تحالف المحور الوطني قتيبة الجبوري ، إن آلية توزيع النواب على اللجان البرلمانية الدائمة سيكون مغايرا عما كان في الدورات السابقة، مؤكداً أن “مكونات تحالف البناء اتفقت على اختيار رؤساء ونواب ومقرري وأعضاء اللجان بعيداً عن المسميات الطائفية”.

ووجهت هيئة رئاسة البرلمان في الجلسة الأولى التي تولت فيها مهامها بتشكيل لجنة نيابية برئاسة النائب الاول للإشراف على توزيع أعضاء مجلس النواب الجدد على اللجان البرلمانية الدائمة من دون تحديد الأطر والآليات التي ستعتمدها اللجنة في عملية التوزيع.

واضاف الجبوري أن “عملية توزيع الأعضاء على اللجان الدائمة ستعتمد على أساس الكتلة وليس الطائفة” منوهاً إلى أن “رؤساء اللجان سيتم اختيارهم على وفق مبدأ الاختصاص والكفاءة والخبرة النيابية للأعضاء السابقين”.

وتلزم المادة (69) من النظام الداخلي لمجلس النواب بتشكيل اللجان الدائمة في أول جلسة يعقدها المجلس مع مراعاة رغبة العضو واختصاصه وخبرته.

اما النائب عن تحالف سائرون، قصي محسن، فقد اوضح انه “لا يمكن ان ننفي وجود كتل تسعى للحصول على اهم اللجان في مجلس النواب، لكن الامر لغاية الان لم يصل الى مرحلة الصراع”، مبينا ان “هناك تفاهمات بشأن توزيع تلك اللجان، حسب الاستحقاقات الانتخابية”.

مقالات ذات صله