ملعب “الاتحاد” مسرحاً للقمة الكروية بين السيتي وضيفه ارسنال

حقق مانشستر سيتي بداية مثالية بفوزه في 9 مباريات وتعادله في واحدة مسجلا 35 هدفا ولم يدخل مرماه سوى ستة اهداف، اما ارسنال فمني بثلاث هزائم في 10 مباريات حتى الان جميعها خارج ملعبه امام ستوك سيتي وليفربول وواتفورد.

ولا يكتفي سيتي بالتألق محليا لانه انتزع بطاقة التأهل الى الدور الثاني من مسابقة دوري ابطال اوروبا قبل جولتين من نهاية دور المجموعات بعد فوزه على نابولي متصدر بطولة ايطاليا 4-2 في عقر دار الاخير الاربعاء محققا فوزه الرابع تواليا في اربع جولات وسجل خلالها 14 هدفا.

ويتألق في صفوف السيتيزن اكثر من لاعب على رأسهم الارجنتيني سيرخيو اغويرو الذي بات افضل هداف في تاريخ النادي بعد تسجيله الهدف رقم 178 في 264 مباراة له وتحديدا في مرمى نابولي، علما بانه يملك 7 اهداف في الدوري المحلي يحتل فيها المركز الثاني في صدارة ترتيب الهدافين والامر ينطبق على زميله الانكليزي الدولي رحيم ستيرلينغ، في حين سجل كل من الالماني ليروي ساني والبرازيلي جيزوس 6 اهداف ايضا.

كما يقوم صانع الالعاب البلجيكي كيفن دي بروين بعمل كبير من خلال تموين زملائه بالكرات المتقنة.

ويملك سيتي لاعبين على دكة البدلاء لا يقلون شأنا عن الاساسيين وعلى سبيل المثال، لم يبدأ الخماسي المؤلف من البرازيلي جيزوس والاسباني دافيد سيلفا والبرتغالي برنادو سيلفا والعاجي يايا توريه والانكليزي كايل ووكر المباراة ضد نابولي لكن ذلك لم يؤثر على مستوى الفريق.

اما ارسنال فلا يسافر جيدا ولا شك بان خسارة جديدة امام مانشستر سيتي ستبعده مبكرا عن اللقب لان الاخير سيبتعد عنه بفارق 12 نقطة.

واراح مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينغر جميع لاعبي الصف الاول في مباراة فريقه ضد النجم الاحمر الصربي التي انتهت بالتعادل السلبي وتأهل الفريق اللندني الى الدور الثاني من مسابقة الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ)، فلم يشارك التشيلي الكسيس سانشيز والالماني مسعود اوزيل والمهاجم الفرنسي الكسندر لاكازيت لتوفير جهودهم للمواجهة ضد سيتي.

جوارديولا قال في المؤتمر الصحفي قبل مباراة أرسنال: “أود إخبار أرسين أن هذا الرقم يخصه، نحن لا نذهب إلى تحطيمه، عليه أن يبقى هادئاً ومتأكداً أن هذا لن يحدث”.

وأضاف “هذا الرقم ينتمي إلى فريقه الاستثنائي، لأن الفوز بلقب البريميرليج دون خسارة مباراة واحدة هو أمر رائع، وهذا الرقم ينتمي إلى فينجر أيضاً”.

بيب أكمل “نرغب فقط في اللعب بشكل جيد والتغلب على أرسنال فينجر يوم الأحد، هذا ما نرغب في فعله”.

وتابع “نتصدر البريميرليج بفارق خمس نقاط عن مانشستر يونايتد، كم مباراة تتبقى؟ 28، كم عدد النقاط المتبقية حسابياً؟ 84 نقطة، فارق ال5 نقاط لا يعني أي شيء على الإطلاق الآن”.

مدرب السيتي أكد “إذا أخبرتوني أننا سنلعب بالطريقة التي لعبنا بها خلال الشهرين الماضيين حتى مايو المقبل، سأخبركم أنه لدينا فرصة جيدة للتتويج بالدوري الإنجليزي”.

وأردف “ولكن من يضمن لي أنه لن تداهم الإصابات بعض لاعبي فريقي أو أننا لن نحظى بأوقات سيئة؟”.

المدير الفني للسيتيزنز صمم “حتى بالنسبة لأفضل الفرق في العالم بالتاريخ، من المستحيل الحفاظ على ما قدمناه في الشهرين الماضيين”.

وقال فينجر فى المؤتمر الصحفى الذى عقده اليوم : لن ألعب مدافعا أمام مانشستر سيتى وسأخوض المواجهة بكل قوة، وعندما نلعب على أرضهم سندافع جيدا ولكن لن نركز فقط فى الدفاع بل سنحاول الهجوم والتسجيل والاستحواذ .

وأضاف المدير الفنى لأرسنال: نعم يعيش المان سيتى أقوى هجوم الآن وتسجيل 35 هدفا فى 10 مباريات أمر لافت ولكن هو فريق لديه نقاط ضعف سنلعب عليها ويجب أن نسعى إلى تطوير مركزنا فى جدول ترتيب الدورى.

مقالات ذات صله