مفاجأة في قضية “عز وزينة”

فجر رئيس نادي الزمالك المصري المستشار مرتضى منصور مفاجأة مدوية حول سبب انسحابه من الدفاع عن الفنان أحمد عز في قضية نسب الطفلين التي جرت بينه وبين الفنانة زينة، بإعلانه عن علمه المسبق بحكم القاضي لصالح الأخيرة، إثر رفضه المفاجئ الاستجابة لطلبه باستخراج تقارير تتبع لهاتفي “عز وزينة” لمعرفة مدى صحة أقوال شقيقة زينة التي ادعت أن حفل زفافهما أقيم في منزلها بالتجمع الخامس.

وقال منصور في مقابلته التليفزيونية مع الإعلامية المصرية، ريهام سعيد في برنامجها “صبايا الخير” علي قناة النهار، إنه كان يملك معلومات مؤكدة عن عدم وجود زينة في منطقة التجمع الخامس وقت حفل الزفاف المزعوم الذي أعلنته شقيقتها، كما أن الشاهد الذي استعانت به الفنانة للتوقيع على عقد الزواج كان موجوداً في شبرا وقتها، وعز كان موجوداً بمحافظة الإسكندرية.

وأبدى منصور اندهاشه من عدم التقاط صورة تذكارية واحدة لحفل الزفاف، واستعرض أقوال الشهود المتضاربة، بحسب قوله، مؤكداً أنه سأل الشاهد عن ملابس زينة ليلتها، فأجاب أنها ارتدت فستاناً قصيراً أبيض اللون، وحينما توجه بالسؤال نفسه لشقيقتها، أكدت أنها ـ وتقصد شقيقتها – ارتدت بدلة سوداء اللون، حيث لم يأخذ القاضي بهذا التضارب، ما دفعه للانسحاب من تلك القضية.

 

مقالات ذات صله