معصوم ينعى مستشاره الخاص اثر وفاته بنوبة قلبية في بغداد

بغداد – الجورنال

نعى رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، اليوم السبت، مستشاره الخاص فاتح كاشف الغطاء، الذي توفي اليوم في بغداد اثر نوبة قلبية.

وذكر بيان لرئاسة الجمهورية تلقت (الجورنال) نسخة منه ان “تلقينا بأسف وأسى نبأ رحيل مستشار رئاسة جمهورية العراق ومدير مركز الثقلين للدراسات الإستراتيجية فاتح كاشف الغطاء الذي وافاه الأجل صباح اليوم اثر نوبة قلبية طارئة”.

واضاف “لقد عرفنا الفقيد الكبير شخصية كريمة تميزت بحصافة الرأي وعمق النزعة الوطنية، وخبيرا معطاء وجريئا في الدراسات النقدية المجددة حول مشاكل الدستور والسيادة والعلاقات الدولية فضلا عن دوره في بلورة المبادرة لاطلاق الحوار بين رجال الدين كمنطلق نحو المصالحة الوطنية والمجتمعية”.

واشاد معصوم “بالنهج المجدد والمعتدل الذي اعتمده الفقيد في دراساته في ميدان علم الاجتماع الديني، منوها بكونه سليل أسرة دينية ووطنية مرموقة في تاريخ البلاد الحديث”.

واشار معصوم الى انه “برحيل كاشف الغطاء فقد العراق أيضا باحثا مثابرا في ميدان علم الاجتماع الديني الذي سعى إلى اغناء أبعاده التاريخية والاجتماعية والاقتصادية على المستوى الأكاديمي والفقهي معتمدا نهجا قائما على البحث العلمي والاعتدال والمصالح العليا مستفيدا من تخصصه الأكاديمي بعلوم الكيمياء في الأصل، فضلا عن استلهامه لتراثه الخاص كسليل أسرة دينية ووطنية مرموقة في تاريخ الدولة العراقية الحديثة”.انتهى3

مقالات ذات صله