مشرع مصري: قطر ضخت مليار دولار في العراق لمساندة داعش

قال المصري مصطفى بكري عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب المصري، إن بلاده لديها أدلة يقنية تثبت تورط الدوحة فى عمليات الإرهاب ومساندة الإخوان بدءا من 25 يناير 2011 وحتى اليوم.
وتساءل “بكري”، “هل هناك دليل أكثر من تحريض قناة الجزيرة على العنف والإرهاب وبثها لإشارات معينة لاستدعاء العنف، وحرصها على إعادة مظاهرات قديمة وتقديمها على أنها حديثة، فضلا عن إيواء قطر للإرهابي يوسف القرضاوي الذي أفتى بالقتل من خلال الأحزمة الناسفة للمواطنين والتكتلات الجماهيرية”.
وأضاف بكري أن قطر دفعت مليار دولار في العراق بحجة الإفراج عن أحد أفراد الأسرة الحاكمة في قطر الذي قالت إنه كان ذاهبا للصيد في منطقة تهيمن عليها داعش، وهو أمر مجاف للمنطق، ولكن الحقيقية أنها صفقة بحجة ادعاء الخطف، على أن تتدخل قطر لتسليم المبلغ مباشرة لهذا التنظيم الإرهابي ومساعدته من أجل الاستمرار.
وأكد أنه لدى الدول المعنية ملفات عديدة سواء من دول الخليج وغيرها، تثبت تورط قطر في الإرهاب، ما يستوجب على مجلس الأمن عقد جلسة خاصة واتخاذ إجراءات عاجلة لإحالة ملف حكام قطر إلى الجنائية الدولية، واتخاذ إجراءات لإجبار هذا النظام للتخلي عن الحكم، مشددا على أن ذلك هو الخيار الوحيد

مقالات ذات صله