مسؤول محلي: 120 عائلة موالية لـ”داعش” في هيت

الأنبار ـ خاص

أكد رئيس مجلس قضاء هيت (شمال) محافظة الانبار، محمد المحمدي، وجود اكثر من 120  عائلة ينتمي احد افرادها لـ”داعش” داخل القضاء لغاية الان.

وقال المحمدي في تصريح لـ«الجورنال» السبت: “هناك وثيقة عهد عشائرية تنص احدى فقراتها على ابعاد العوائل التي انتمى ابناءها الى داعش او تعاونوا مع العصابات الارهابية على القتل وتفجير المنازل وتخريب البنى التحتية”.

واضاف: “القانون يقيد المجلس المحلي بشأن التعامل مع هذه العوائل بالخروج من المدينة..”، مؤكداً ان تلك العوائل “لا تزال تزود ابناءها الهاربين من قبضة العدالة بمعلومات واحداثيات عن التجمعات السكانية في القضاء “.

المسؤول المحلي، اشار في حديثه الى التفجيرين اللذين استهدفا المدنيين في شهر رمضان الفائت، عبر الخلايا الارهابية الموجودة في القضاء.

وبين المحمدي أن “المواطنين المتضررين من داعش يطالبون بترحيل هذه العوائل من هيت”.

وتاتي هذه المطالبات، في وقت دعت الأمم المتحدة امس الجمعة، الحكومة العراقية للتحرك لوقف “إجلاء قسري وشيك لأسر في الموصل بسبب صلاتها بتنظيم داعش الإرهابي”.

وتشهد مناطق غربي الانبار هجمات متكررة لـ”داعش” تستهدف المدنين كان اخرها استهداف قضاء هيت بخمسة انتحاريين مما ادى الى استشهاد واصابة عدد من المدنيين.

مقالات ذات صله