مراقبون :منظومة اس 400 بداية تعثر العلاقات العراقية الاميركية!

يرى مراقبون ان صفقة الاسلحة المرتقبة بين العراق و روسيا لشراء منظمة اي 400 الجوية قد تؤثر على العلاقات العراقية الامريكية لكون العراق محكوم باتفاقية الاطر الاستراتيجية مع الولايات المتحدة.

واضاف المراقبون ان واشنطن تسعى لان تكون هي الدولة الوحيدة المزودة للاسلحة في العالم ومن ضمنها العراق وهي رافضة لهذه الصفقة.

وكان وزير الخارجية ابراهيم الجعفري قد اكد ان النية مُنعقِدة على الاستفادة من هذه الفرصة، ونحن ندرس الإشكالات كافة، وما يحيطها من صعوبات، ونعمل على تذليلها».

ونوه إلى أن «العراق له الحق في أن يبحث عن أفضل الفرص لتعزيز وضعه الدفاعي بعد أن دفع ثمناً غالياً في مُحارَبة الإرهاب، وما تعرضت له ثرواته، وإنسانه من تدمير» وكانت تقارير كثيرة قد أفادت على مدار الأيام الماضية أن العراق يعتزم شراء منظومات «إس 400» الروسية للدفاع الجوي وأن الولايات المتحدة حذرته من هذا الأمر من جانبه أشار روغوزين إلى أن «النجاحات العسكرية التي حققها العراق على الإرهاب تحتاج إلى نجاحات اقتصادية كبيرة».

مقالات ذات صله