مدرب وطني السلة: أثق باللاعبين وسنرفع سقف النجاح في بطولة آسيا

محمد خليل

كشف مدرب المنتخب الوطني لكرة السلة، مصطفى دارين، سبب قبوله عرض تدريب العراق، فيما أكد أنه يسعى الى رفع مستوى لياقة اللاعبين البدنية لتجاوز الخصوم في بطولة آسيا.
وقال دارين لـ(الجورنال) “تحريت عن المنتخب العراقي وعن مستواه وماهي المباريات التي خاضها وشاهدت الإنجاز الذي حققه في بطولة غرب اسيا وبكأس التحدي، خاصة مباريات العراق امام الأردن ولبنان ورأيت الطاقة الكبيرة التي يمتلكها اللاعبين في الملعب، وهذا اعطاني حافزاً كبيراً لقبول مهمة تدريب المنتخب العراقي”.
وأضاف “اعرف جيداً الكادر التدريبي المساعد للمنتخب الوطني، حيث يتعامل مع اللاعبين بطريقة صحيحة مبنية على أساس صحيح”، مؤكداً بالقول: “سأنقل خبرتي مع المنتخبات التركية الى المنتخب العراقي وهذا ما ارغب بإضافته الى منتخب العراق”.
وأوضح “المنتخب العراقي يمتلك لاعبين موهوبين ذات مهارات عالية وخبرة كبيرة مثل محمد صلاح وعلي حاتم علي مؤيد وعلي عبد الله والكابتن عمر عامر وجميعهم مؤهلين للعب في الدوري التركي لكرة السلة، وبما انهم يلعبون لمدة طويلة فهم يفهمون بعضهم الاخر ويشكلون قوة ضاربة في المنتخب الوطني وهذا الامر يدعوا للتفاؤل”.
وتابع “مع هذا التفاهم والكيمياء بين اللاعبين، إضافة الى العمل على رفع لياقتهم البدنية من خلال التدريبات، سينعكس على أدائهم داخل الملعب”، لافتاً إلى أن “المشاركة في بطولة وليم جونز ستوضح لنا ما الذي ينقص المنتخب الوطني للعمل على تحسينه”.
وأكمل “وصول العراق الى بطولة آسيا يعتبر نجاحاً بحد ذاته، ولكن في الوقت نفسه يجب ان نفكر برفع سقف النجاح، حيث نسعى الى تصعيد رتم الفريق من حيث مستوى اللياقة البدنية للتفوق على خصومنا في البطولة”.
واختتم المدرب التركي تصريحه قائلاً: “سنستعد لكل مباراة بشكل خاص، وسنلعب بطريقة مختلفة من مباراة لأخرى، إذ من الممكن ان نزج بـ 4 لاعبين طويلي القامة في احدى المباريات، كذلك من الممكن ان نزج بـ 4 لاعبين قصار القامة في مباراة أخرى، وهذا يعتمد على طريقة لعب الخصم وطبيعة المباراة”.
ونجح المنتخب الوطني لكرة السلة، في خطف فوزه الثاني خلال معسكره التدريبي في مدينة إسطنبول التركية بتغلبه على منتخب جامعة ارل بنتيجة 87-48.
واشرك مدرب المنتخب الوطني مصطفى دارين، أكبر عدد من الممكن على اللاعبين للوقوف على مستوياتهم قبل التوجه الى بطولة وليم جونز خلال الشهر الجاري.
وشارك في المباراة كل من اللاعب ذو الفقار فاهم وعلي عامر والمجنس الأميركي دي ماريو، حيث التحقوا بمعسكر الفريق في تركيا والذي بدأ منذ الأربعاء الماضي ويستمر لمدة أسبوعين يخوض خلاله أربع مباريات ودية على أقل تقدير.
وتعد هذه المباراة هي الثانية للمنتخب الوطني، بعد تغلبه على فريق ترينيفال التركي بنتيجة 79-67.
وسيتجه المنتخب الوطني في الـ16 من شهر تموز الجاري الى الصين تايبيه للمشاركة في بطولة “وليم جونز” الودية.
ومن المقرر أن تنطلق بطولة كأس آسيا لكرة السلة في الثامن من آب المقبل وتستمر لغاية الـ 20 منه والتي ستقام في لبنان.
وكان الاتحاد العراقي لكرة السلة، قد حدد وفد المنتخب الذي دخل معسكره التدريبي المقام حاليًا في تركيا للاستعداد والتحضير للمشاركة ببطولة آسيا التي ستقام في لبنان خلال الفترة من 8-20 آب المقبل.

مقالات ذات صله