مدرب شباب الصالات: فخور بما قدمناه في بطولة آسيا

أشاد مدرب منتخب شباب العراق لكرة الصالات، علي طالب بما قدمه ليوث الرافدين في بطولة آسيا لشباب الصالات تحت 20 عاماً والتي أقيمت منافساتها في تايلند.
وقال طالب لـ (الجورنال) إن “المباراة النهائية امام إيران كانت مواجهة صعبة بالنسبة لنا، حيث ارتكبنا بعض الأخطاء وفقدنا التركيز في اغلب دقائق المباراة، ولكن رغم ذلك أنا فخور بفريقي”.
وحول مستوى مهاجم الفريق فهد ميثاق، أوضح طالب أن “اللاعب تعرض للإصابة ولم يتمكن من تقديم أفضل مستوياته، ولكن رغم ذلك فهو اعطى كل ما لديه، الى جانب الجميع في الفريق”.
واختتم طالب تصريحه قائلاً: “سنحاول الاستمرار بنفس الأسلوب وبذل جهود مضاعفة لتحقيق نتائج إيجابية في أولمبياد الارجنتين العام المقبل”.
وهزم ليوث الرافدين أمام إيران بهدفين دون رد في المباراة النهائية من بطولة آسيا تحت 20 عاماً في تايلند.
وباعتبارهما من المتأهلين للتصفيات النهائية، فإن كلا من العراق وإيران سيمثلان الآن آسيا مع فرقهما في كرة الصالات تحت 18 سنة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2018 في الأرجنتين.

مقالات ذات صله