مبارك يعترف: الاميركان ازاحوني وكذبوا على المصريين !!

نشرت صفحة “أنا آسف يا ريس” الموالية للرئيس المصري الأسبق محمد حسنى مبارك، تسجيلا صوتيا نسبته له يشرح فيه الدور الأمريكي في التمهيد للثورة التي أزاحته عن السلطة في البلاد.

وقال مبارك لمحاوره: “الأمريكان اشتغلوا في الثورة من 2005، وأنا كنت اعرف ذلك  وقلت في اجتماع في ديسمبر 2010 أن الأمريكان حطوا أصابعهم في الشق مني، وأنا لا اقدر ان أتنازل لهم عن قاعدة ولا ميناء ولا اتصالات ولا أي حاجة، كانوا يريدون ازاحتي عن الحكم بأي ثمن”.

وأضاف: “قلت لهم في 2011 سوف اسلم الحكم ليس بطريقة التوريث، لكن الأمريكان أشاعوا حكاية التوريث والناس صدقتهم، قلت لهم نظامنا جمهوري و الإعلام عندهم أقوى من اعلامنا”.

وتابع: البلد محتاجة واحد من القوات المسلحة وله علاقة بهم”.

مقالات ذات صله