مارادونا يشكر مهنئيه

تلقى أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، دييجو مارادونا،كماً هائلا من التهاني، من شخصيات رياضية وسياسية بارزة، بمناسبة عيد ميلاده السابع والخمسين.

وكتب نجم كرة القدم البرازيلي الدولي السابق، رونالدينيو، عبر حسابه على “تويتر”: “أقدم التهاني لمثلي الأعلى، الذي أفتخر بشكل هائل بصداقته.. أتمنى له كل الصحة والراحة والسعادة”.

كما بعث نجم كرة القدم الألماني السابق، لوثر ماتيوس، الفائز مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم 1990 بإيطاليا، بالتهنئة إلى مارادونا، قائلا: “عيد ميلاد سعيد لأحد أكبر المنافسين، ولأسطورة حقيقية”.

وانضم الرئيس البوليفي، إيفو موراليس، إلى قائمة المهنئين، وقال: “كمشجعين لكرة القدم، نتمنى تهنئة دييجو مارادونا أفضل لاعب في العالم، والذي أمتع وأدهش العالم كله بمهاراته”.

كما تلقى مارادونا التهنئة من عدة أندية لعب لها، خلال مسيرته الكروية الطويلة، والتي بدأت في أرخنتينوس جونيورز عام 1976، وانتهت في بوكا جونيورز الأرجنتيني، عام 1997.

وقال نادي برشلونة، الذي لعب له مارادونا من 1982 إلى 1984: “أسطورة كروية، وبرشلونة يحتفل بعيد ميلاده اليوم، تهانينا لمارادونا”.

كما بث برشلونة مع هذه التهنئة، مقطع فيديو للهدف الذي سجله مارادونا، في مرمى ريال مدريد، بموسم 1982 – 1983.

وقال نادي نابولي الإيطالي، الذي تألق فيه مارادونا، بين عامي 1984 و1991: “نتمنى لدييجو (مارادونا) عيد ميلاد سعيد”.

كما انضم بوكا جونيورز، ونيويلز أولد بويز، الأرجنتينيان، لقائمة المهنئين عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

واحتفل مارادونا بعيد ميلاده في دبي، بالإمارات العربية المتحدة، حيث يعمل مدربا.

واحتفل مارادونا بعيد ميلاده، برفقة صديقته، روسيو أوليفا، ومحاميه ماتياس مورلا، وعدد من الأقارب.

وذكر مارادونا، في مقطع فيديو بثه عبر حسابه على “انستجرام”: “عيد ميلادي هنا في دبي.. وأحتفل به مع أناس طبيعيين، يشعرون بالسعادة من أجلي، وأشكركم لعدم نسيانكم لي”.

كما علق عبر “فيسبوك”، قائلا: “أنا من يريد أن يهنئكم، وأشكركم على حبكم الدائم لي.. أرسل قبلاتي وعناقي للجميع”.

وعلى مدار مسيرته الكروية، حقق مارادونا العديد من الإنجازات، من بينها قيادة منتخب بلاده للفوز بلقب كأس العالم 1986 بالمكسيك، كما فاز مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم للشباب (تحت 20 عاما)، في عام 1979 باليابان.

مقالات ذات صله