ليث حسين: كرنفال البصرة عكس الصورة الحضارية للعراق

أكد النجم الدولي السابق ليث حسين، أن المباراة الاستعراضية التي جمعت بين منتخب اساطير العالم ونجوم العراق عكست الصورة الحضارية للشعب العراقي.
وقال حسين في تصريح خاص لـ(الجورنال) إن “المباراة لها أهمية كبيرة بالنسبة للرياضة العراقية، وبالتأكيد فأن لعب اساطير العالم على ارض العراق هي رسالة الفيفا والعالم بأن العراق بأمان وبإمكانه استضافة المباريات”.
وأضاف ان “العراق قادر على تنظيم هكذا كرنفالات ومباريات رسمية واحداث بارزة، وبعد هذا التنظيم والأجواء المثالية اعتقد ان الأمور ستؤول الى رفع الحظر كلياً عن الكرة العراقية”.
وأوضح أن “الجماهير والاعلام التزموا بالأمور التنظيمية وكانوا على قدر كبير من المسؤولية، ولن نبالغ ان قلنا ان النسبة الأكبر من نجاح المباراة يعود إليهم”.
ولفت الى ان “مباراة الاساطير عكست الصورة الحضارية للشعب العراقي، واثبت للجميع انه شعب يحب الحياة وهو بأمس الحاجة الى رفع الحظر عن ملاعبه، كي تعود الحياة اليها من جديد”.
وتابع “مرت فترة طويلة ونحن مبتعدين عن اللعب بين جمهورنا وعلى ارضنا، لذلك فأن المبباراة كانت جيدة على المستوى التنظيمي والإداري”.
ويعتبر ليث حسين من أبرز ما انجبت الكرة العراقية من موهبة كروية فذة إذ يعتبر داينمو خط الوسط والمحور الأساسي في الفريق ولعل أهم ما ساعد هذا النجم الكبير هو استخدام كلتا قدميه وهي حالة نادرة عند الاعب العراقي وعقليته الكبيرة في إدارة الهجمات العكسية إذ شكل مع سعد قيس وحبيب جعفر ثلاثي رهيب للكرة العراقية ونادي الرشيد وايضا شكل الثلاثي التاريخي مع أحمد راضي وكريم صدام مع ناديه الام الزوراء.

مقالات ذات صله