لامتصاص غضب الجماهير.. اتحاد الكرة يصدر قرارات إصلاحية.. والمتظاهرون يردون: قرارات الاتحاد لاتمثلنا

بغداد – محمد خليل

عقد الاتحاد العراقي لكرة القدم اجتماعاً مهما لتدارس الوضع الكروي ووضع عدد من الحلول لإصلاح منظومة كرة القدم في العراق، كان على رأسها إعادة هيكلة لجان الاتحاد وإقالة مدرب المنتخب الوطني راضي شنيشل من منصبه والبحث عن مدرب أجنبي، لترد اللجنة التنسيقية للمتظاهرين مبينة أن هذه القرارت لاتمثل المتظاهرين.

وقال بيان صادر عن الاتحاد العراقي لكرة القدم وتلقت (الجورنال) نسخة منه، إن “الاتحاد، عقد اجتماعاً مهما لتدارس الوضع الكروي وبعد الاستماع الى مقترحات رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية ومكتبها التنفيذي وورقة العمل الصادرة من الندوة النقاشية التي اقامها المكتب الاعلامي للاتحاد للنخب الرياضية والاكاديمية والاعلامية والكفاءات التدريبية”.

واوضح “بناءً على قناعة ورؤية المكتب التنفيذي للاتحاد ومصادقته عليها تقرر اعادة هيكلة كافة لجان الاتحاد لغرض فسح المجال امام الكفاءات لاخذ دورها في تطوير الكرة العراقية وتشكيل لجنة الخبراء باختصاصات مختلفة مؤلفة من (الدكتور شامل كامل – قاسم لزام – السيد احمد عباس – الدكتور كاظم الربيعي- السيد داود العزاوي- السيد باسم جمال- السيد علاء كاظم- الدكتور قحطان جاسم – الدكتور حسام المؤمن – الدكتور موفق عبد الوهاب)”.

وأضاف “الاتحاد قرر عدم اشراف اعضاء الاتحاد على مباريات الدوري بكافة فئاته لفسح المجال امام اللاعبين الدوليين للقيام بهذه المهام، فضلاً عن تشكيل لجنة لاعادة النظر في الترهل الوظيفي بما يتماشى وسياسة التقشف المتبعة في البلاد وكذلك الغاء منصب الاشراف على المنتخبات الوطنية كافة”.
وتابع البيان، “تقرر اقامة مؤتمر علمي برعاية مشتركة مع اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية للاستفادة من الطروحات التي سيقدمها اهل الاختصاص وتوحيد الخطاب الاعلامي للاتحاد عن طريق المكتب الاعلامي حصراً”.

ولفت البيان إلى أن “الاتحاد قرر ايضاً، تحويل لجنة المسابقات الى دائرة باقسام متخصصة وايجاد آلية جديدة متطورة تسهم في تطوير مسابقات الاتحاد على جميع المستويات والاهتمام بدوري الفئات العمرية”، مبيناً ان “الاتحاد قرر اقالة الملاك التدريبي للمنتخب الوطني والبحث عن ملاك تدريبي اجنبي لاتنسيق مع الحكومة العراقية واللجنة الاولمبية من اجل توفير المال اللازم لهذا الغرض”.

وفي أول ردة فعل، ردت اللجنة التنسيقية للتظاهرات الجماهيرية لاصلاح المنظومة الكروية في بيان أكدت فيه أن قرارات اتحاد الكرة لا تمثل مطالبهم، وبينما أصروا على تقديم الاستقالة من قبل الاتحاد شددوا على ضرورة تواصل التظاهرات.
وقالت اللجنة في بيان تلقت (الجورنال) نسخة منه، إن “قرارات اتحاد الكرة التي صدرت مساء الاثنين، لا تمثل مطالب المتظاهرين الثابتة التي أقروها خلال التظاهرة الأولى”، مبينة أن “المتظاهرين مازالوا مصرين على تقديم الهيئة الإدارية للاتحاد استقالتها وفسح المجال لإصلاح المنظومة الكروية”.

وأوضحت اللجنة أن “أن المتظاهرين ثابتين على مطالبهم ولن يتراجعوا أو يحيدوا عنها”، كاشفة أن “التظاهرات ستستمر وستقام اليوم الثلاثاء في الساعة الثانية و30 دقيقة ظهرا بتظاهرة جديدة”.
ودعت اللجنة “الجماهير الرياضية لإيصال اصواتهم بقوة ويمارسوا دورهم في التغيير المنشود”، موجهة “دعوتها للجميع بأن يعون ذلك وأن صوت الشارع سيكون هو الاعلى”.

مقالات ذات صله