لاعب السفانة: لا توجد مؤامرة على الميناء

أعرب مدافع فريق الميناء، عمار كاظم، عن حزنه لما يمر به النادي من وضع مأساوي . وقال عمار كاظم: يعيش النادي الآن في اسوأ مرحلة له، وحاله لا يسر عدوا ولا صديقا بالرغم من اننا سعينا جهد الإمكان الى ان ننهض بواقع النادي وتحملنا الكثير ، وبالتالي كل هذه الامور لم تنفع مع الادارة التي وقفت عاجزة عن توفير رواتب اللاعبين لمدة ٨ أشهر ، وايضاً عدم دفع اجور الفندق، ما سبب بطردنا (بليلة ظلمة).

واضاف كاظم: جميع ما يحدث في النادي تتحمله الادارة بعدم توافقها مع وزارة النقل، وبالتحديد الوزير كاظم فنجان الحمامي، ما أدى الى امتناعهم عن إطلاق الميزانية، وبالتالي وصل النادي الى هذا الحال لعدم تسلم اللاعبين مستحقاتهم منذ 8 أشهر .

واكد كاظم: البعض يتحدث بأن هناك مؤامرة أحيكت من الملاك التدريبي واللاعبين بغية الإطاحة بالإدارة، وكل هذا الكلام عار عن الصحة، ولا يوجد مثل هذا الكلام، وساكمل المشوار مع السفانة خلال هذا الموسم، والفريق قد خاض الفريق يوم الاحد الماضي مباراته مع فريق نفط الوسط والتي انتهت بالتعادل السلبي بعد انقطاع لمدة 20 يوما للفريق ليعود ويخطف نقطة من الضيوف نفط الوسط، وما حدث سببه الاول والاخير مسألة (المال) التي عصفت بالنادي، ما تسبب في تدهور نتائج الفريق، وايضاً عزوف بعض الجماهير عن مؤازرة الفريق بسبب هذه الظروف التي يمر فيها النادي.

مقالات ذات صله