كيف تحافظين على لياقتك في رمضان

وما هو الوقت المناسب لممارسة التمارين الرياضية دون الشعور بالدوخة أو الهبوط؟ اقترح الكثيرين  أن ألامتناع عن ممارسة الرياضة في رمضان، ولكنه بالتأكيد سيؤثر بالسلب على لياقة الجسم. لذا إن كنت تحتارين في التوقيت المناسب لممارسة الرياضة في رمضان والحفاظ على لياقتك البدنية، اتبعي النصائح الأتية:

– في البداية لابد أن تعلمي أن التوقف عن الرياضة بشكل مفاجئ سيقلل من لياقة جسمك، وستضطرين إلى البدء من البداية في المجموعات والأوزان.

– حاولي ممارسة الرياضة في شهر رمضان ثلاث مرات في الأسبوع.

– لا تقومي بزيادة المسافات أو الأوزان أو المجموعات في التمارين الرياضية التي تقومين بها في رمضان، فبهذه الطريقة ستحافظين على لياقة وشكل جسمك، بالإضافة إلى أنك ستلاحظين عدم شعور بالتعب. الهدف هنا هو المحافظة على النتائج التي تم تحقيقها في الفترة السابقة.

 

– إذا كنت لاتزالين تتسائلين عن الوقت الأفضل لممارسة التمارين الرياضية في رمضان، اتجهي إلى صالة الألعاب الرياضية في الوقت الذي تشعرين فيه أنك بكامل طاقتك حتى لا تصابين بالدوار. ويفضل أن تمارسي الرياضة في الصباح الباكر، أي بعد الفجر، لأن في هذا الوقت تكونين بكامل طاقتك ونشاطك. يمكنك أيضا ممارسة التمارين الرياضية في رمضان بعد المغرب. فقط اشربي كوب من الماء وتناولي قليل من التمر لتستعيدي طاقة وحيوية جسمك ثم اذهبي لممارسة الرياضة. فإن اتبعتي هذه النصائح، أضمن لك أنك ستحافظين على لياقتك في رمضان.

مقالات ذات صله