قصص حب نجوم بوليوود… هكذا بدأت

يحتل مشاهير بوليوود الصدارة في قلوب الكثير من المعجبين والمعجبات في العالم خاصة في عالمنا العربي. الكثير مأخوذ بأداء الممثلين أو اطلالاتهم في عالم الموضة والسجادة الحمراء. حتى وصل الحد بالبعض أن ينظروا لهم كمثال أعلى في الكثير من الأمور.
طبيعي أن يتساءل الكثيرون كيف اجتمع بعض أزواج بوليوود المفضلين، ووقعوا في الحب؟ إليكم بعض قصص نجومكم المفضلين:
شاروخان Shahrukhan وغوري شيبار Gauri Khan
يمكن للملك خان أن يجذب أي قلب بابتسامته الآسرة، ولطالما كانت غوري زوجته جزءًا من حياته حتى قبل أن يصبح ممثلًا، وقد التقيا للمرة الاولى فى حفلة في دلهي. وكان عمر شاروخان حينها 18 عامًا. وضع النجم عينيه على فتاة ترقص وعلى الرغم من تصرفه الخجول، اقترب منها للرقص. وكان هذا أول اجتماع لهما، وسرعان ما بدأ التعارف… لكنّ الشاه كان محبًّا للتملّك. في مقابلة، قال: “أنا لا أعرف ما إذا كنت مجنونًا ولكنني قوي بحبي لغوري، انها جزء مني”. ومع ذلك، فإنّ التملك في بعض الأحيان كان يُغضب غوري. قررت أن تعطي علاقتهما استراحة، وغادرت إلى مومباي من دون أن تقول له. كشف نجم بوليوود على برنامج تلفزيوني، انه ذهب إلى مومباي بحثًا عنها، ولحظة التقى الإثنان، عانقا بعضهما البعض. كانا يعرفان أنهما يحبان بعضهما. في وقت لاحق، على عكس رومانسيته على الشاشة ، تقدّم شاروخان لها بالطريقة الأكثر غرابة.
“كان لي سيارة فيات في ذلك الوقت، وكنت أوصلها لمنزلها، وحينها سألتها إن كانت توافق ان تتزوجني وغادرت، لم أقم بالانتظار لترد بنعم أو لا. ولكنّ الاجابة كانت “نعم” من غوري. ولكن كونها هندوسية (وشاروخان مسلمًا)، واجه زواجهما مشاكل، وبخاصة من عائلة غوري. في مقابلة بعد سنوات، تحدثت غوري عن رد فعل والديها قائلة : رفض والداي لسبب واضح ، لأننا كنا صغارًا، كما أنّ عمله كان في مجال الأفلام، ولأنه ايضًا من دين مختلف. ولكنّ الحب انتصر، وبعد الكثير من الجهد، نال الزوجان موافقة من قبل عائلة غوري أيضًا.
أميتاب باتشان Amitabh Bachachan وجايا بهادوري Jaya Bahaduri
التقى الزوجان الذهبيان لـ بوليوود، جايا وأميتاب في معهد بوني السينمائي في أوائل السبعينيات. بعد هذا، التقيا في موقع تصوير فيلم “Guddi”. في مقابلة، قالت جايا ذات مرة: أعجبني هو ولكني خفت، كونه ابن هاريفانشراي باتشان، لقد وقعت في حبه بسرعة”. في تلك المرحلة من الزمن، كانت جايا ممثلة ثابتة، وكان أميتاب لا يزال يحاول حظه في بوليوود. وسرعان ما ضرب الحب باب أميتاب، في موقع تصوير ‘EkNazar’ (1972). ازدهر حبهما مع اطلاق فيلم “Zanjeer” (1973)، الذي نال رواجًا هائلًا. وكان الفريق قد خطط للاحتفال بنجاحه في لندن. ومع ذلك، لم يوافق والدا أميتاب على ذهاب الزوجين إلى الخارج من دون الزواج. ومن دون مزيد من اللغط، تقدم أميتاب لجايا ووافقت. تزوج الثنائي في 3 يونيو 1973، وغادرا على الفور إلى لندن.
ابهيشيك باتشان Abhishek Bachachan و أيشواريا راي Aishwarya Rai
أبهي اش، كما يطلق عليهما من قبل جماهيرهما، بلا شك من أقوى أزواج بوليوود. على ما يبدو، شعر ابهيشيك بالمشاعر تجاه ايشواريا في موقع تصوير KuchNaaKaho واعترف ابهيشيك أنه أثناء تصويره في نيويورك، كان يقف على شرفة غرفة الفندق، متمنيًا “أن يكون مع ايشواريا”. ومع ذلك، فخلال تصويرGuru أدرك الاثنان انهما وقعا في الحب. بعد العرض الأول لفيلم”Guru”، تقدّم ابهيشيك إلى أيشواريا في الشرفة نفسها. وعقد الزوجان حفل زفافهما في العام التالي في 20 أبريل 2007.
سيف علي خان Saif Ali Khan وكارينا كابور Kareena Kapoor
قدمت قصة سيف وكارينا الكثير من الاقاويل للصحف، وقد بدأ الاثنان بالمواعدة في أكتوبر 2007. ونقلت الصحيفة عن كارينا قولها: “كنا نعمل على تصوير Tashan وانهيت علاقتي للتو مع شهيد كابور. على الرغم من أنني التقيت سيف اجتماعيًّا لم نتحدث كثيرًا. عندما رصدته بالقرب من حمّام سباحة الفندق، كان يتشمس مرتديًا الجينز فقط. قلت لصديقتي كم يبدو جذابًا!” ثم تحدثنا وسرق قلبي. حتى إنّ سيف وشم اسم كارينا على ذراعه، معلنًا حبه لها، وللعالم أجمع. وقرر الاثنان أن يأخذا علاقتهما إلى المستوى التالي، واتخذا قرارًا بالعيش معًا. ونُقل عن كارينا قولها: “اجتمع سيف مع أمي وقال:” إنها امرأة، أريد أن أمضي بقية حياتي معها. نريد أن نعيش معًا “. كانت ردة أمي رائعة جدًّا حول هذا الموضوع. جرت الامور ببساطة ومن دون ضجة “. تزوج الثنائي “سيفينا”، كما يطلق عليهما من قبل وسائل الإعلام والمشجعين، في نهاية المطاف في 16 أكتوبر 2012.

مقالات ذات صله