قانوينة البرلمان السابق: الاعتراض على قانون الامتيازات ليس مجدياً

بغداد – الجورنال

اعتبر رئيس اللجنة القانونية في البرلمان السابق، محسن السعدون،   الاحد، أنّ لجوء العبادي إلى الطعن في قانونية تقاعد البرلمانيين استهداف سياسي، معتبراً أنّ “هذا الاعتراض ليس مجدياً كون القانون شرع وفقاً للنظام الداخلي للبرلمان”.

وقال السعدون أن “لجوء العبادي الى المحكمة الاتحادية في هذا التوقيت من أجل الطعن في قانون تقاعد مجلس النواب هو استهداف سياسي”، مشيراً إلى أن “القانون شرع بالطرق الدستورية، بما في ذلك مصادقة رئاسة الجمهورية، ونشره في جريدة الوقائع الرسمية، من دون اعتراض أية كتلة سياسية”.

ولفت إلى أن اعتراض رئيس الوزراء على القانون جاء متزامناً مع التظاهرات، والأوضاع التي تشهدها البلاد، معتبراً أنّ “هذا الاعتراض ليس مجدياً كون القانون شرع وفقاً للنظام الداخلي للبرلمان”.

وصادق الرئيس فؤاد معصوم في السادس عشر من الشهر الحالي على قانون تقاعد البرلمانيين الذي منح 328 عضواً في البرلمان المنتهية ولايته حقوقاً تقاعدية كبيرة توازي مرتب وزير لكل برلماني.

يشار إلى أن الدستور العراقي يحظر على مجلس النواب تشريع أي قانون فيه أية تبعات مالية من دون الحصول على موافقة الحكومة باعتبارها الجهة التي ستتولّى الصرف المالي.

مقالات ذات صله