قائمة الصدر: رئاسة الوزراء لم تعد حكرا للدعوة

عد سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي  والمرشح البارز في تحالف سائرون رائد فهمي يوم السبت منصب رئاسة الوزراء انه “لم يعد حكرا على حزب بعينه سواء الدعوة او غيره من الأحزاب”.

وقال فهمي  ان “الفيصل الاول في العملية هو نتائج الانتخابات، نعم هناك مرشحون لديهم حظوظ كبيرة لكن قد ينبثق مرشحون ايضا من تحالفات اخرى ولاسيما اذا ما كان هناك مرشحون مستقلون يحظون بمقبولية”.

وأضاف ان “هذه الانتخابات مختلفة وفيها جانب مفتوح وقد تبرز كتل متكافئة بالتالي ليس بالضرورة او حكرا ان يكون رئيس الوزراء من حزب الدعوة او غيره من الأحزاب”.

يذكر ان بعد سقوط النظام السابق تستنم حزب الدعوة الإسلامية احد القوى البارزة ضمن التحالف الشيعي الحاكم بالعراق منصب رئاسة مجلس الوزراء.

مقالات ذات صله