اخــر الاخــبار

فيراتي وبيلرين وديمبلي أبرز اهتمامات برشلونة في “الميركاتو” الصيفي الحالي

بات من المؤكد عدم رضى جزء كبير من جمهور برشلونة على نتائج فريقه خلال الموسم المنقضي، فالفريق الذي اعتاد على حصد الأخضر واليابس محليًا وقاريًا اكتفى هذا الموسم بالفوز بكأس ملك إسبانيا، فيما تابع جاره وعدوه اللدود ريال مدريد يحقق الثنائية التاريخية ويظفر بالدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، ما يجعله مطالبًا بالقيام بردة فعل سريعة من أجل العودة للواجهة.
ولأن سوق الانتقالات يعد فرصة من أجل ترميم الصفوف ووضع اليد على مكامن الخلل من أجل إخفائها، فإن برشلونة سيسعى لاستغلاله قصد استعادة توازنه واستعادة عرشه على الكرة الأوروبية، خاصة أن الفريق خرج من ربع النهائي للموسم الثاني على التوالي.
لكن ماذا يحتاج الفريق من هذا الميركاتو، وكيف يجب أن يُدبره؟ في تحليلنا هذا سنتدرج مركزًا بمركز ونحاول الحديث عن المغادرين والقادمين المحتملين في كل خط من خطوط الفريق، قبل أن نخرج ببعض الخلاصات.

قلب الدفاع: مبدئيًا، قد يتحرك برشلونة للتعاقد مع مُدافع ما خلال الصيف الحالي، خاصة مع إمكانية رحيل جيريمي ماثيو وتراجع مستوى خافيير ماسكيرانو. المدافع الفرنسي يملك عقدًا مستمرًا لسنة إضافية مع البلاوجرانا، لكن النادي سيحاول التخلص منه من أجل فتح المجال أمام لاعب شاب قادر على التطور مع مرور المواسم، عكس جيريمي الذي دخل مرحلة تراجع المستوى.

تصعيد مارلون سانتوس للفريق الأول يبدو خطوة إيجابية، وربما يتعاقد روبيرت فيرنانديز مع مدافع شاب آخر، والصحافة تطرقت لاسم يراي مينا الكولومبي الذي يحظى بإعجاب كبير داخل النادي. ذو الـ22 ربيعًا ينشط في بالميراس البرازيلي، ويمتلك صفات كثيرة تجعله مناسبًا للبارسا، لكنه لا يبدو أولوية في الفريق الحالي.

الظهير الأيسر: مع بقاء جوردي ألبا ولوكا ديني، لن يحرك برشلونة ساكنًا بخصوص ذلك المركز. فالفيردي يملك لاعبين جيدين وبمواصفات متشابهة، وعليه أن يعمل معهما على استعادة مستواهما.

الظهير الأيمن: مع عدم إقناع سيرجي روبيرتو وعودته المرتقبة لوسط الميدان، يبدو أن برشلونة سيكون مطالبًا بالتعاقد مع ظهير أيمن بشكل ملح. من الصعب الاعتماد على أليش فيدال وحده، خاصة أنه لم يحصل على فرصته كاملة بعد مع الفريق، ومستواه تحت ضغوط المباريات غير مضمون بعد. النادي يسعى لاستعادة خريج لاماسيا هيكتور بييرين الذي قد يكلف خزائن النادي ما لا يقل عن 50 مليون يورو.

هناك خيارات أخرى متاحة أمام النادي، وأهمها نيلسون سيميدو لاعب بنفيكا، لكن سعره مرتفع بدوره.
برشلونة يحتاج ويريد تدعيم خط وسطه، فهو يعلم جيدًا أن مربط الفرس يكمن في الرفع من جود لاعبي وسط الميدان، وإن هو نجح في ذلك، فسيكون قد حل جزءً مهمًا من مشاكله. عدد اللاعبين الذين يحتاج الفريق للتعاقد معهم قد يتراوح بين لاعب واحد ولاعبين اثنين حسب الخطة التي سيلعب فيها فالفيردي. فإن كان سيلعب بمحورين فقط، فلن يحتاج الفريق سوى لتدعيم واحد، أمام إن واصل بخطة 4-3-3، فقد يتعاقد الفريق مع لاعبين.

أولوية الفريق الواضحة تبقى التعاقد مع الإيطالي ماركو فيراتي، ويبدو أن النادي لن يتردد في التقدم بعرض كبير جدًا من أجله وقد يصل لـ100 مليون يورو، كما أنه قد يضحي بمجموعة من لاعبيه ليجعل الأمر ممكنًا. أردا توران، رافينيا ألكانتارا أو حتى إيفان راكتيتش باتوا مرشحين للرحيل من أجل توفير السيولة الكافية للتعاقد مع لاعب باريس سان جيرمان. في حالة لم تنجح الصفقة، قد يتجه النادي نحو الإيفواري جان سيري الذي تألق مع نيس هذا الموسم.

خط الهجوم: مع تواجد الـMSN، ودور باكو كلاعب احتياطي، احتياج البارسا للتعاقد مع مهاجم جديد سيتوقف على خطط فالفيردي. وان حول الخطة لـ4-2-3-1، فإن الفريق قد يحتاج لمهاجم يلعب على الجهة اليمنى، والأقرب حسب وسائل الإعلام هو الفرنسي عثمان ديمبيلي، رغم أن سعره بات مرتفعًا جدًا بدوره، والبعض يتحدث عن 90 مليون يورو!!

مقالات ذات صله