فوائد خلّ التّفاح للبشرة والوجه

لِخلّ التفّاح فوائد مُتعدّدة للبشرة والوجه، ومنها: يُعالج حبّ الشَّباب ؛ وذلك بِخلط مِقدارٍ من خلّ التُّفاح مع 3-4 مقادير من الماء، ووضعه على البشرة بقُطنة ناعمة، وتركِه عشر دقائق، ثمّ يُغسَل الوجه بالماء، وتُكرَّر هذه العملية ثلاث مرّاتٍ يوميّاً. يُزيل البُقع السّوداء أو البُقع الدَّاكِنة. يُزيل الجلد الميّت، ويُغلق المسامات الواسِعة في البشرة. يُخفّف حُروق الشّمس؛ حيث يُخفَّف الخلّ بالقليل من الماء، ويُفضّل لو كان بارداً، ويوضَع على مواضع حُروق الشَّمس، ستُساعد هذه الخُطوة البشرة على استعادة نضارَتِها. يُنظّم خلّ التّفاح مُستويات الحُموضة (ph) في البشرة، التي تُحافظ بدورها على المستويات المُثلى للبشرة بين الزيتيّة والجافّة. يُخفّف حدّة توهّج الصدفيّة. يُخفّف توهّج الوجه واحمراره، ويُعقّمه خاصّةً بعد إزالةِ الشّعر. يجعل البشرة ملساء ناعمةً يُستخدَم الخلّ مزيلاً فعّالاً للمكياج، ومعقّماً لأدوات المكياج، مثل: الفراشي. يُخفّف علامات الشّيخوخة، ويشدّ البشرة شدّاً واضحاً. كيفيّة استعمال خلّ التُّفاح للبشرة قبل استعمال خلّ التفّاح للبشرة، يجب اختبار مدى حساسيّة البشرة لخلّ التّفاح؛ وذلك بوضع القليل مِنه على جُزءٍ من البشرة؛ للتّأكُّد من عدم حدوث أيّ تحسّس للوجه. يُعَدّ خلّ التُّفاح وسيلةً فعّالةً وغير مُكلِفة مُقارنةً مع مُنتجات العناية بالبشرة، فقد تُغني عُبوة منه عن هذه المُستحضرات، أمّا عن طريقة استعماله فقد ذُكِرَت سابقاً بعض من الخُطوات البسيطة والأساسيّة في استخدامه؛ وذلك بوضع القليل مِن خلّ التّفاح على قُطنةٍ ناعمة، ومَسح الوجه بها بِلُطف، أو خلط مِقدار واحِد من خلّ التّفاح مع أربعة مقادير منَ الماء، ومسح البشرة بهذا الخليط باستخدام قُطنة وتركِه مُدّة عشر دقائق، ثم غسل الوجه بِغَسول، ووضع الكريم المُرطِّب المُناسب للبشرة، وتُكرَّر هذه العمليّة ثلاث مرّاتٍ يومياً؛ لملاحظة الفرق بشكلٍ واضحٍ. ويوجد أيضاً مَشروب مُفيد جِدّاً للبشرة وهو شراب خلّ التّفاح مع العسل؛ حيث تُضاف مِلعقة كبيرة من خلّ التّفاح إلى كوب من الماء الدّافئ، ويُضاف القليل من العسل ويُخلط جيّداً، ويُتناول هذا المشروب مرّةً أو مرّتين يوميّاً؛ ويُعدّ هذا المشروب مُفيداً لِنقاءِ البَشَرَة، كما له فوائد عديدة للجِهاز الهضميّ. نصيحة: يجب تطبيق الوصفات المذكورة بانتظامٍ للحصول على النّتائج المرجُوَّة؛ فالوصفات المذكورة سهلة للغاية، ولا تُكلّف الكثير، ولا تحتاج وقتاً طويلاً لتحضيرِها أو استخدامِها، كما تتميّز بمكوّناتِها الطبيعيّة الخالية من المواد الكيميائيّة التي تحتويها معظم المُستحضَرات التّجميليّة، التي قد تكون مُضرّةً للبشرة أحياناً، لذا غالباً ما يُفضَّل استعمال الموادّ الطبيعيّة في مستحضرات العناية بالبشرة. فوائِد خلّ التفّاح العامّة يعتقد بعض الخبراء أنّ إضافة القليل من سائل خلّ التفّاح إلى حياتك لهُ العديد مِن الفوائد الصحيّة، ولكنّها معلومة غير مُثبَتةٍ علميّاً، ومن الفوائد الصحيّة التي قد يُقدّمها الخلّ ما يأتي: يخفض خلّ التّفاح نِسبة السُّكّر في الدَّم ، ولكن تجب استشارة الطّبيب المُختصّ قبلَ تناوُلِه. يُعدّ خلّ التُّفاح مُضادّاً للجراثيم ومُعقِّماً؛ فهو يقتل البكتيريا، ولهذا يُستخدَم في حِفظ الأطعِمة. يُقلِّل الكولسترول ، ولكن ليسَت هُناك دِراسات علميّة على البشر بِخُصوص هذه الفائدة لخلّ التُّفاح، إلّا أنّ التَّجارُب التي أُجرِيت على الحيوانات أظهرت فعاليّته في خفض ضغط الدَّم والكولسترول.

مقالات ذات صله