فضيحة صحية.. أدوية سامراء منتجة حديثاً عالجت جرحى داعش في الموصل !!

بغداد – خاص
طالب النائب ريبوار طه مصطفى عضو لجنة النزاهة عن الاتحاد الوطني الكردستاني الحكومة ووزارة الصحة بالتحقيق الفوري والعاجل في كيفية وصول ادوية انتجتها الشركة العامة لصناعة الادوية في سامراء عام 2016 الى الموصل في هذه المدة من الزمن على الرغم من اشتداد المعركة فيها.

وقال مصطفى في بيان وصل الى الجورنال انه “في الوقت الذي يقاتل فيه ابناء العراق بمختلف قومياتهم وصنفوهم عصابات داعش الاجرامية في اخر المناطق الخاضعة لسيطرتها بمدينة الموصل وضحوا بالغالي والنفيس من اجل حفظ الارض والعرض وتحرير نينوى العزيزة وتخليص اهلها من الظلاميين تم الكشف عن وجود اطنان من الادوية في المجمع الطبي بحي الشفاء الذي استعادت السيطرة عليه القوات العراقية علما ان هذه الادوية مصنوعة من قبل الشركة العامة لصناعة الادوية في سامراء وتم انتاجها في الشهر الثامن من عام ٢٠١٦.

واكد النائب أن تلك الادوية تم بها معالجة عناصر داعش, وفي المقابل فإن قواتنا المسلحة بحاجة ماسة الى مثل هكذا تجهيزات.وفي ما يخص لجنة النزاهة بمجلس النواب فإنها تقوم بعملها لحين التوصل الى نتائج وستمارس دورها الرقابي في التحري عن هذا الموضوع الخطر وبالتنسيق مع الجهات المعنية.

مقالات ذات صله