عمليات بغداد وامانتها تصدران قرارات مشتركة بشأن التجاوزات على الاملاك والارصفة

عقدت امانة العاصمة، اجتماعا، بحضور عدد من القيادات الأمنية في بغداد، نوقش فيه جملة من القضايا، ابرزها موضوع التجاوزات الحاصلة على الشوارع والارصفة واملاك الامانة والدولة.
وذكرت مديرية العلاقات والاعلام للامانة في بيان صحفي، ان ” امينة بغداد رأست الاجتماع التنسيقي مع قيادة عمليات بغداد بحضور اللواء الركن جليل الربيعي قائد عمليات بغداد وقيادات التشكيلات الامنية والسيد الوكيل البلدي لامانة بغداد والمديرين العامين للدوائر البلدية والعلاقات والاعلام لمناقشة عدد من المواضيع التنسيقية والسبل الكفيلة لحل جميع الاشكالات”.
واضافت ان “الاجتماع تناول موضوع التجاوزات الحاصلة على الشوارع والارصفة واملاك امانة بغداد والدولة وعمليات تجريف الاراضي الزراعية وتقطيعها لإقامة مجمعات سكنية خارج الضوابط والتجاوز على شبكات الماء ومعالجة هذه الظاهرة التي شوهت منظر العاصمة واثرت في التصميم الاساس لبغداد”.
واوضحت ان ” الاجتماع تناول موضوع مرائب وقوف السيارات وعدم التزام اصحابها بتعليمات امانة بغداد ورفع الاسعار واستغلال الارصفة والشوارع في عدد من مناطق بغداد التجارية وعيادات الاطباء كمرائب ما اثر سلباً في حركة العجلات وخلق حالة من الاختناقات واوصى الاجتماع التنسيق المشترك لمعالجة هذه الظاهرة وغلق المرائب المخالفة وفرض غرامات عليها وإزالة العشوائية منها”.
واشارت الى ان “الاجتماع تناول ايضاً موضوع التجاوزات الحاصلة في بعض المناطق المهمة واتخاذها اماكن للذبح العشوائي وتم الاتفاق على مفاتحة وزارتي الزراعة والصحة من اجل فتح مجازر مجازة قريبة من التجمعات السكنية للسيطرة على الذبح العشوائي”.
وبحسب البيان “فان اتفاقا بين امانة بغداد وقيادة عمليات بغداد جرى على التنسيق المشترك بين المديرين العامين للدوائر البلدية وقيادة التشكيلات الامنية كلاً ضمن قاطعه لتنفيذ ماجاء في هذا الاجتماع من مقررات ومتابعة تنفيذها “.

مقالات ذات صله