عقارات الدولة في الانبار تتحول لمولات ايراداتها تذهب لجيوب احزاب الحكومة المحلية!  

الانبار- الجورنال
كشف مصدر حكومي مسؤول في ديوان محافظة الانبار اليوم الاربعاء ان شخصيات سياسية وحكومية ومتنفذة استولت على عقارات حكومية ومباني عامة في مدن الانبار وحولتها الى مولات وعمارات سكنية .
وقال المصدر لمراسل «الجورنال نيوز» ان” شخصيات معروفة في الانبار ومنهم مسؤولين في الحكومة الحالية في المحافظة وشخصيات سياسية ومتنفذين استولوا على مبنى المكتبة العامة في الفلوجة ومحال القصابة ومدرسة القديمة وبناية الضريبة في الرمادي ومساحات من الاراضي على ضفاف نهر الفرات في الرمادي وهيت وحولتها لمشاريع استثمارية”.
واضاف ان” جميع هذه المباني حولت ملكيتها من الحكومة الى شخصيات سياسية في تلاعب وتزوير خطير وواضح لممتلكات الدولة في غياب الدور الرقابي ولجنة النزاهة التي لم تحرك ساكنا”.
واشار المصدر ان” جميع هذه المباني الحكومية حولت الى مشاريع مولات وعمارات سكنية ومطاعم ومحال تجارية ضخمة والغاء المشاريع التي كانت عليها سابقا منها مباني مدرسية ومكتبة عامة للكتب والتراث”

مقالات ذات صله