عصابات تابعة لـ”كتلة برلمانية” تبيع أراضي الدولة في بغداد.. الأهالي يستنجدون بالعبادي والأجهزة الأمنية تطالب بالحماية !!

بغداد – خاص
اكد شهود عيان في اطراف العاصمة بغداد استيلاء عصابات مسلحة يدعمها برلمانيون تابعون لجهة سياسية نافذة بالاستيلاء على اراضي الدولة وبيعها على انها اراض سكنية بسعر 30 مليون دينار لكل مئة متر مربع.

واضاف الشهود من اهالي منطقة العبيدي والكمالية والبلديات ان هذه العملية تتم منذ اعوام وان شخصيات نافذة في البرلمان تدعم وتحمي تلك العصابات التي تستبيح املاك الدولة من دون رادع .

وكان رئيس لجنة الخدمات في مجلس محافظة بغداد علي جاسم الحميداوي اكد، ان امانة بغداد عاجزة عن وضع حد للتجاوزات على الاراضي التابعة للدولة في بعض مناطق العاصمة لافتا النظر الى ان” ملاكاتنا لا تستطيع الوقوف بوجه هذه العصابات التي تحاول الاستيلاء على ممتلكات الدولة .

واضاف ان” اكثر من اجتماع عقد مع امانة بغداد ناقشنا فيه التجاوزات في حي الرئاسة ومنطقة غاز وارث والبالغة اكثر من 400 دونم ,ولكن الامانة عاجزة عن الحل .واوضح ان “هذا التجاوز منذ 3 أشهر يجري امام مرأى ومسمع كل الاجهزة المعنية الموجودة هناك من قيادة عمليات بغداد ,والدوائر الحكومية والامانة” مبينا ان “هذه المشكلة خطرة وكبيرة جدا وتقع في قاطع 9 نيسان والتي فيها مساحات فارغة ومهمة جدا .واشار الى ان “لجنة الخدمات رفعت توصيات لمجلس محافظة بغداد بشأن مفاتحة رئيس الوزراء بكثير من الامور اهمهما ان تكون هناك قوة خاصة من رئاسة الوزراء لرفع هذه التجاوزات , وطرد العصابات المتنفذة في تلك المناطق .وكان اهالي حي الرئاسة في منطقة العبيدي ناشدوا رئيس الوزراء وعمليات بغداد ومحافظ بغداد بتخليصهم من العصابات الاجرامية التي استولت على املاك الدولة المخصصة للنفع العام .

مقالات ذات صله