عشرات الآلاف يؤمّنون زيارة الأربعين في المحافظات الجنوبية وتخصيص طرق للزوار الإيرانيين

ذي قار – خاص
قال قائد عمليات الرافدين اللواء علي المكصوصي ان اكثر من ستين الف عنصر امني سيؤمّنون زيارة الاربعين في اربع محافظات هي ذي قار والمثنى وميسان وواسط لحماية الزوار وضمان وصولهم ضمن قاطع العمليات عبر إدارة امنية مشتركة بين المحافظات الأربع .
واشار المكصوصي لـ«الجورنال نيوز» الى أن اللجنة الامنية العليا التي يديرها قاطع العمليات أعدّت خطة امنية لحماية زوار اربعينية الامام الحسين ( ع ) تشترك فيها جميع التشكيلات والاجهزة الامنية والاستخباراتية وطيران الجيش، فضلا عن الدوائر الخدمية والصحية وكلها تخضع لقاطع العمليات وتتحرك وفق خطط فعالة منها .
واضاف، سنعتمد على التنسيق المشترك مع جميع المواكب المنتشرة على الطرق الخارجية ومفترقاتها باتجاه محافظات الديوانية والمثنى وصولا الى مدينة كربلاء، لافتاً النظر الى ان “قوات الشرطة والجيش والجهات الساندة لها ستنشر تعزيزات امنية في جميع المناطق التي تشهد كثافة للزائرين بالاضافة الى وضع قوة امنية في الاحتياط لمواجهة اي طارئ”.
وبيّن، أما بالنسبة للمنافذ الحدودية فستكون مؤمّنة بالكامل ووجود قوات امنية لحماية الزوار الإيرانيين القادمين الى الزيارة عبر الطرق التي يسلكونها بعد ابرام اتفاقية مع الجانب الايراني لتذليل جميع العقبات التي يمكن ان تعرقل دخول الزوار الايرانيين وتسهيل عبورهم ضمن الضوابط.
واكد، أن الخطة التي وضعتهاعمليات الرافدين اخذت بعين الاعتبار كل التهديدات المحتملة للعدو، الذي يسعى لايجاد ثغرة ينفذ من خلالها لاستهداف العراقيين عموما والجموع المليونية الزاحفة إلى كربلاء بشكل خاص للتأثير على الانتصارات الميدانية التي حققتها القوات الأمنية في كركوك والموصل .

مقالات ذات صله