عدیلة حمود تعلن بداية تشغيل مستشفى الطفل والولادة اليوم في ميسان

بغداد ـ سعاد التميمي

اعلنت وزیرة الصحة والبیئة د.عدیلة حمود استكمال متطلبات تشغیل مستشفى الطفل والولادة اليوم في محافظة میسان من الأجهزة والمستلزمات والملاكات الطبیة والصحیة التي باشرت عملھا الاحد لیقدم خدماته الطبیة والعلاجیة الى المواطنین .

وباركت الوزیرة لأبناء میسان انجاز ھذا الصرح الصحي بسعة سریریة بلغت ( 2600 ) سریرا باعتباره منجزا جدیدا استطاعت الحكومة ووزارة الصحة انجازه في ظل الظروف الاستثنائیة والتحدیات المالیة والامنیة التي نمر بها .

لافتة الى ان الوزارة قد ارتأت عدم اجراء احتفالیة افتتاح المستشفى واستثمار المبالغ المخصصة لحفل الافتتاح
لتوفیر المتطلبات الضروریة من الأدوية والمستلزمات الطبیة واختتمت عديلة حدیثھا بالتأكيد على ان الوزارة عازمة على مواجھة التحدیات و تعزیز الخدمات الصحیة لأبناء شعبنا العزیز وانجاز صروح صحیة جدیدة تقدم خدماتھا الكفوءة في عموم البلاد.

جاء ذلك خلال زیارتھا الى محافظة میسان للاطلاع المیداني المباشر على الواقع الصحي للمحافظة ومستوى
الخدمات الصحیة المقدمة الى ابناء میسان.

وقامت الوزیرة بلقاءات مع المسؤولین في المحافظة من تنظیمات ووجھاء عشائر ومنظمات مجتمع مدني اضافة الى قیامھا بزیارات تفقدیة الى المؤسسات الصحیة والمشاریع قید الانجاز من بینھا مستشفى الطفل والولادة سعة 260 سریرا ومستشفى الكحلاء سعة 100 سریرا وكان في استقبالها د. علي العلاق مدیر عام دائرة صحة میسان.

و تدارست حمود حسین في مقر اقامتھا بمحافظة میسان مع الدكتور زامل العریبي الوكیل الاداري للوزارة سبل الارتقاء بأداء المؤسسات الصحیة في المحافظة وتمكینھا من تقدیم خدمات وقائیة وطبیة وعلاجیة كفوءة لا سیما بالاختصاصات الشحیحة ، من خلال تلبیة احتیاجاتھا من الأدوية والأجهزة والمستلزمات الطبیة ورفدھا بالملاكات كما استعرض اللقاء نسب ومستویات الانجاز في عدد من المشاریع الصحیة التي تقوم الوزارة بتنفیذھا في محافظة میسان والتي من شأنھا احداث نقلة فارقة في مستوى ونوعیة الخدمات الصحیة المقدمة للمواطنین.

 

 

 

مقالات ذات صله