عامل نظافة يفتتح مكتبة مجانية من كتب ملقاة في النفايات

يعمل خوسيه ألبرتو غوتيريز منذ أكثر من عشرين عاما سائقا لشاحنة تجمع النفايات وفي ساعات الفجر الباردة في العاصمة الكولومبية، تمكن من جمع آلاف الكتب محوّلا بيته إلى مكتبة عامة مجانية.

أول الكتب التي عثر عليها كان «آنا كارينينا» للكاتب الروسي الكبير ليو تولستوي (1828-1910)، وقد عثر عليه في خزانة مع عشرات من الكتب الأخرى وهكذا بدأ بجمع الكتب من روايات وقصص وشعر وكتب تعليمية، وتخزينها في منزله في حي مويفا غلوريا جنوب بوغوتا.

ومع مرور السنوات أصبح بيته مليئا بالكتب من الإلياذة إلى «الأمير الصغير» و»عالم صوفي»، وكتب الأديب الكولومبي الراحل غبريال غارسيا ماركيز الحائز جائزة نوبل.

بعد ذلك، صار الجيران يزورونه لاستعارة كتب، و»كان الحي يفتقر إلى الكتب» في ذلك الوقت.

 

مقالات ذات صله