طرق لاكتساب الطاقة الإيجابية

إن تطوير وتعزيز الطاقة الإيجابية لدى الأفراد تتوجب دقة عالية في اختيار الأشخاص والأماكن المحيطة، والتي يتأثر الأفراد بها بشكلٍ كبير وواضح، ويتم اكتساب الطاقة من المحيط سواء إيجابياً كان أم سلبياً فالتأثير واقع بلا شك، لأنها تسيطر على ما يُسمى “اللاوعي” لدى الفرد وهي مشاعر داخلية يصعب التحكم بها فهي مُكتسبة أكثر من أن تكون مُفتعلة.

والجدير بالذكر أن الطاقة المكتسبة تؤثر بشكلٍ كبير على الحياة اليومية لدى الأفراد، لذلك يجب الابتعاد عن كل ما يمنح الطاقة السلبية، والبحث عن المحيط الذي يمنح الطاقة الإيجابية الكامنة والتي تولد الإرادة والإصرار في تحقيق الأهداف.

طرق اكتساب الطاقة الإيجابية

الإبتسامة، وهي أُولى الأمور لاكتساب الطاقة الإيجابية، فالابتسامة في وجوهِ الأشخاص الآخرين يمنحهم طاقة قوية لإكمال الأعمال أو المسيرة اليومية دون تهكمٍ أو ملل، وقد ورد في الحديث الشريف أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال: “تبسمك في وجه أخيكَ صَدَقة”.

الجلوس في الأماكن الهادئة، ولو كان لساعاتٍ قليلة، فالعقل بحاجةٍ ماسة للراحة والتنفسِ بعيداً عن الإزعاج والضوضاءِ وكل ما يوتر التفكير.

التأمل في الطبيعة الخلابة، فمع التقدم الكبير والتطور التكنولوجي الواسع أصبح من الصعب الرجوع إلى الطبيعة والبساطة، فلا بُد من الذهاب إلى الغابات، والمشي على التراب والجلوس على الأرض دون حاجب، والذهاب إلى البحر أمرٌ مهم فهو أفضل الأماكن التي تُعزز الطاقة الإيجابية.

ممارسة الرياضة، فالرياضة تُعزز طاقة الجسم وتجدد النشاط والحيوية، وتمنح الجسم مزيداً من القوة بتخليصهِ من الشحنات السلبية وتفريغها،والتخلص من القلق و الاكتئاب.

السجود، يجب إطالة السجود أثناء الصلاة، فالأرض لها القدرة على سحب الطاقة السلبية وتصفية الذهن.

الجلوس المُنفرد مع النفس لتصحيحها ومصالحتها وتشجيعها، فلا بُد من تفريغ القلب من الأضغان والحقد والتراكمات، والبدء بالمسامحة والتي تزيد من ثقة الشخص بنفسهِ، وتغيير الكثير من طريقة وأسلوب تعامل الفرد مع المجتمع.

الرضا بقضاء الله وقدره، وهو الإيمان القوي بالله الذي يعزز التفائل وجلب الخير.

التخلص من العادات السيئة، كالمزاح الزائد، والاستهزاء بالآخرين، والنوم الطويل، والسهر لساعات مُتأخرة، ويجب التخلص من كلمات معينة واستبدالها بالأفضل.

تشجيع النفس ومدحها، وتحديد الأهداف، ووضع الخطط وتنفيذها بسرية وخصوصية حتى تمنح الدافع الأقوى للإنجاز.

اللعب مع الأطفال ومداعبتهم، فهي أرواح بريئة تمنح الطاقة الإيجابية باستمرار.

الحصول على حيوان أليف كقطٍ لعوب يبعث الطاقة والمرح في المنزل.

تناول الأعشاب الطبية، مثل إكليل الجبل والذي يرفع الروح المعنوية لدى الأفراد مما يزيد من قدرة التحمل، وحب الحياة.

 

مقالات ذات صله