زميلهم يفضحهم.. نواب عن البصرة لا يسكنونها ومقاولاتهم الشخصية تشغلهم والمواطن لا يهمهم

البصرة – محمد الجابري

اكد عضو لجنة النفط والطاقة النيابية عن محافظة البصرة زاهر العبادي وجود نواب من البصرة يعملون لمصلحتهم الشخصية ولديهم مقاولات ومشاريع ويحاول البعض تطوير المشاريع من خلال العلاقات الشخصية مع الجهات الحكومية وقال العبادي للجورنال “بعض هؤلاء النواب يكوّنون علاقات مع مختلف الجهات الحكومية لمصالحهم الشخصية ولا سيما الذين لديهم مقاولات ومشاريع وشركات في محافظة البصرة. ووصل الى قبة البرلمان عن محافظة اثناء الانتخابات البرلمانية ٢٥ نائبا اغلبهم لا يعرفهم الشارع البصرة حيث ان بعضهم لا يسكن حتى في محافظة البصرة.

ويشير المحلل السياسي في محافظة البصرة هاشم لعيبي للجورنال الى ان الحديث عن تضخم الاموال وبعض الثروات لدى بعض اعضاء مجلس النواب او الطبقات السياسية بشكل خاص اغلبها يقود الى ان  هذه الطبقة مارست الكثير من الاعمال التجارية على عكس ما تفترضه قواعد الفصل بين السلطات وعدم امكانية اخذ النواب واعضاء السلطة التنفيذية والتشريعية لمثل هذه المقاولات، والامر يعود الى انفلات تعيشه معظم مفاصل الدولة العراقية بعد عام 2003 وكان من الممكن التقليل من هذه الممارسات لو كانت السلطات الرقابية تمارس دورا كبيرا ومهما، لأثبتت تلك السلطات الرقابية للمواطن العراقي انها قادرة على محاسبة العناصر التي تمارس القضايا غير القانونية، لكن العراق يسير باتجاه ان الاقوى هو المسيطر على زمام الامور في ظل ضعف الجانب الحكومي في عدم محاسبة هكذا حالات.

مقالات ذات صله