رونالدينيو: لم أفكر بتدريب البرازيل

حدد النجم البرازيلي المعتزل، رونالدينيو، موقفه من إمكانية توليه تدريب منتخب بلاده لكرة القدم، في المستقبل.
وفي مؤتمر صحفي الليلة الماضية، لدى وصوله إلى السلفادور ضمن “جولة السعادة”، قال رونالدينيو “لم أفكر في الأمر”.
وحضر المؤتمر أكثر من 200 شخص هتفوا باسم اللاعب السابق، بينما كانوا يحملون قمصان الفرق الذي لعب بصفوفها.
ويوجد رونالدينيو في البلد اللاتيني ضمن “جولة السعادة” زار خلالها كوستاريكا وهندوراس، حيث تشارك خبرته التي اكتسبها على مدار مشواره الرياضي مع أطفال وشباب.
ومن المقرر أن يشارك مع لاعبين أخرين في عرض كروي، على أن يشارك اليوم الثلاثاء في معسكر “لاستعراض مهاراته الكروية” أمام نحو 500 طفل وشاب من مناطق ضربها العنف في السلفادور، وفقا لما أعلنه منظمو الحدث.
و حدد أسطورة نادي برشلونة ومنتخب البرازيل الأسبق رونالدينيو، اللاعب الذي يمكنه تعويض نيمار المنتقل إلى باريس سان جيرمان خلال فترة الانتقالات الجارية.
وقال رونالدينيو ان المستوى الذي يظهر به فيليبي كوتينيو، يجعله قادرا على ملء الفراغ الذي سيتركه نيمار، ولكن ليفربول يعلم قيمة لاعبه جيدا ما قد يكلف برشلونة الكثير”.
وانتقل رونالدينيو لملعب كامب نو في صيف 2003 قادما من باريس سان جيرمان، قبل أن يغادر عام 2008 متجها إلى ميلان الإيطالي.
وتنتهي جولة رونالدينيو في أمريكا الوسطى في الثامن من آب الجاري بمشاركته في مأدبة عشاء تحت شعار “ليلة مع الأمير” التي سيحضرها رعاة ومدعوين خاصين.

مقالات ذات صله